قراءة في الصحف الفرنسية

لوموند: قضية الأمير حمزة تدمّر صورة العائلة الملكية المتماسكة في الأردن

سمعي
الأمير حمزة بين والدته الملكة نور وزوجته السابقة الأميرة نور بنت عاصم عام 2004
الأمير حمزة بين والدته الملكة نور وزوجته السابقة الأميرة نور بنت عاصم عام 2004 © أ ف ب

من بين أبرز الملفات التي تناولتها الصحف اليوم تطورات اتهام الحكومة الأردنية ولي العهد السابق الأمير حمزة  بالتورط في مخطط لزعزعة أمن المملكة إضافة إلى العلاقات التركية الأوروبية التي يتوقع أن تتحسن في الفترة المقبلة. الصحف تناولت أيضا المستجدات حول الأزمة الصحية العالمية وحققت في موضوع اللقاحات في ظل الحجر الصحي الذي تعيشه فرنسا

إعلان

صحيفة لوموند: انقسام في العائلة الملكية الأردنية بسبب قضية الأمير حمزة

كتب بانجمان بارث أن اعتقال شخصيات مقربة من الملك عبد الله الثاني في الأردن ساهم في تلاشي الصورة النمطية التي رسمت لعقود عن عائلة ملكية متماسكة ومتحدة في أذهان الأردنيين مضيفا أن القضية أثارت الكثير من التساؤلات لدى الرأي العام عن الأسباب الحقيقية والخفية لهذه القضية.

ويرى أحد المحللين المختصين في شؤون العائلة الملكية أنه من غير المعقول أن تكون هذه القضية قائمة على نزاع داخلي في العائلة الهاشمية، ويرجح أنها رجعة إلى زيادة السخط الشعبي على الأوضاع السياسية والاقتصادية التي تعيشها البلاد، ما تسبب في تخوف الحكومة من حراك شعبي، مضيفا أن الأمير حمزة مجرد كبش فداء وأن الحكومة تبالغ في التهديد الذي يشكله الأخير على أمن المملكة ،كما قال الصحافي أسامة الشريف للصحيفة إن الأمير حمزة يتمتع لشعبية كبيرة خاصة بين العشائر كما أنه قريب من الناس ومعروف بانتقاده لسياسات المملكة والفساد الذي تعاني منه فئة كبيرة من الشعب الأردني.

الإتحاد الأوروبي يحاول إعادة تطبيع العلاقات مع تركيا

كتبت آن روفان عن مرحلة جديدة من العلاقات الأوروبية التركية بزيارة كل من تشارلز ميشيل وأورسولا فون دير إلى أنقرة اليوم.

تقول الكاتبة إن دول الإتحاد تعتزم تحسين العلاقات مع أنقرة لأنها لا ترغب في تدفق غير مدروس للمهاجرين إلى أراضيها واتخذت قرار العودة إلى طاولة المفاوضات مع تركيا بعد عام من الحرب الكلامية وتهديد رجب أردوغان لأوروبا على عدة أصعدة، إضافة إلى تورطه في قضايا إقليمية مختلفة مثل شرق المتوسط والملف الملفين السوري والليبي.

ومن المواضيع التي يسعى الإتحاد الأوروبي لتسويتها مع تركيا: تعزيز الإتحاد الجمركي واستئناف التعاون في مجال الامن والبيئة والصحة إضافة إلى تسهيل منح تأشيرة الدخول إلى دول الإتحاد للمواطنين الأتراك.

هذه التطلعات قد تشكل فصلا جديدا في العلاقات بين الطرفين غير أن الإتحاد الأوروبي وفي حال لم تلتزم أنقرة بتعهداتها قد تلجأ بروكسل إلى فرض عقوبات جديدة على تركيا تفيد لوفيغارو نقلا عن رئيس الدبلوماسية الأوروبية.

بدء عملية إنتاج اللقاح المضاد لفيروس كورونا في فرنسا

نقرأ في صحيفة لاكروا أن الشركة الفرنسية دالفارم تبدأ يوم غد الأربعاء إنتاج لقاح فايزر بيونتاك في مصنعها الواقع بالقرب من منطقة *درو* وسط البلاد.

اللقاحات ستكون لصالح دول الإتحاد الأوروبي وستصل المادة الأساسية إلى فرنسا عبر ممرات سرية من بلجيكا ومن المصنع الألماني بيونتاك في أكياس مجمدة محفوظة تحت درجة حرارة تقدر بسبعين درجة تحت الصفر.

وأشارت لاكروا إلى أن المصنع الفرنسي خضع لأشغال دقيقة للغاية استغرقت خمسة أشهر لإنشاء خطوط الإنتاج، وشراء المعدات اللازمة المتمثلة في 55 مجمدًا خاصا مع الثلج الجاف المصاحب لها، إضافة إلى توظيف ما لا يقل عن ستين شخصًا، تم تدريبهم في وقت وجيز وقياسي. وبلغ الاستثمار في هذا المشروع ما لا يقل عن عشرين مليون يورو تكفلت الحكومة الفرنسية بدفع نصف مستحقاته تفيد الصحيفة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم