قراءة في الصحف الفرنسية

"ليلة المظليين" أو حين أرهب عسكريون فرنسيون عمالاً جزائريين عام 1961

سمعي
مظليون عسكريون
مظليون عسكريون via REUTERS - US AIR FORCE

مع تجاوز حصيلة وفيات كوفيد-19 في العالم الثلاثة ملايين، أفردت الصحف الفرنسية حيزا هاما للإصابات في دول عدة، كما اننا نقرأ فيها وثائق كشفتها "لوموند" حول ما عرف ب "ليلة المظليين" التي شهدت حوادث عنف استهدفت العمال الجزائريين في مدينة "ميتز" الفرنسية عام 1961.

إعلان

الليلة التي أرهب فيها مئات المظليين الفرنسيين عمالا جزائريين 

أحداث مساء الأحد في 23 من تموز/يوليو 1961 شهدت قيام مئات المظليين الفرنسيين بترهيب العمال الجزائريين في مدينة "ميتز"، الواقعة في منطقة "لوران" الشمالية التي استقدمت حوالي ثلاثين ألف جزائري للعمل في مناجمها بعد الحرب العالمية الثانية.  استندت "لوموند" الى تقارير الشرطة الفرنسية والى المعلومات الصحافية والشهود العيان كي تسرد وقائع ما سمي فيما بعد ب "ليلة المظليين". وتقول "لوموند" إن "ما أشعل فتيل ليلة العنف هذه تبادل لإطلاق النار أسفر عن مقتل مظلي فرنسي وجرح اثنين في أحد مراقص المدينة". 

المظليون بقوا بلا مساءلة ولا محاكمة 

الحادث جاء على خلفية الأجواء المحقونة جراء حرب الجزائر خاصة ان المظليين ينتمون الى كتيبة مقرها الجزائر لكن تم نقلها الى منطقة اللورين كإجراء تأديبي بعد مشاركتها بمحاولة الانقلاب التي قام بها الجنرالات ضد تخلي باريس عن مستعمرتها الرسمية. وتقول "لوموند" ان "الحصيلة الرسمية احصت سقوط ثلاثة قتلى و28 جريحا، لكن التحقيقات الصحافية والشهادات أظهرت وجود المزيد من الضحايا والمفقودين. "لم يلاحق القضاء أيا من المرتكبين في صفوف المظليين" تقول "لوموند" وقد فتت بالمقابل الى انه "لم يلزم الشرطة أكثر من ثلاثة أسابيع لإلقاء القبض على الجزائريين المتورطين بقتل وجرح المظليين". 

ما الذي يخفيه فائض معدلات الوفيات في العالم؟ 

وفيات مرضى كورونا في العالم تجاوزوا الثلاثة ملايين... صحيفة "لاكروا" حاولت هذا الصباح ان تفهم ما الذي تخفيه هذه الأرقام. تقول "لاكروا" إنه "يجب المقارنة بين وفيات كوفيد-19 وحصيلة أجمالي الوفيات لعام 2020، لنرى ان بعض البلدان سجلت فائضا بمعدل الوفيات ما يرجح ان ضحايا الازمة الصحية فيها، يتجاوز الإحصاءات الرسمية. وقد اظهرت دراسة معدلات فائض الوفيات لعام 2020 في 77 بلدا ان قتلى كوفيد هم الواقع خمسة ملايين وليس ثلاثة" خلصت "لاكروا". 

الهند من اللامبالاة إلى الكارثة 

بدورها "ليبراسيون" نشرت مقالا عن "الهند، من اللامبالاة الى الكارثة" كما عنونت وفيه ان البلاد عرفت موجة ثانية عنيفة من كوفيد-19 بعد ان اهملت تدابير التباعد الاجتماعي بحجة توصلها الى مناعة القطيع". 

في مصر لا سياحة ولا مداخيل 

ونقرأ في "لوموند" تحقيقا عن مصر حيث انعدام السياحة جراء جائحة كورونا يعني غياب المداخيل" كما نقلت موفدة الصحيفة الخاصة الى القاهرة "لور اسطفان" عن احدى العاملين بالقطاع السياحي". 

بريطانيا تنتقم "تلقيحا" من أوروبا 

"لوفيغارو" بالمقابل نشرت تحقيقا عن "انتقام بوريس جونسون التلقيحي من أوروبا" كما عنونت بعد ان نجحت بريطانيا بتأمين اللقاح لأكثر من ستين بالمئة من سكانها الراشدين. وقد لفتت "لوفيغارو" ان اكثر من ثلي البريطانيين باتوا مقتنعين ان هذا النجاح من حسنات البريكسيت وما كان بإمكانه ان يحصل من دونه. "لوموند" خصصت المانشيت لفشل ديبلوماسية اللقاحات الصينية ما يلقي بظلاله على قدرات بكين في مجال العلوم تقول "لوموند".

رحلة في عالم مذاقات واشكال والون الحلويات العربية 

وختاما وبسرعة وبعيدا عن هموم كوفيد، تقودنا "ليبراسيون" في رحلة الى عالم مذاقات والوان الحلويات العربية على أنواعها ولكن على الطريقة الباريسية اذ نقرأ فيها عن المجددين في هذا المجال في العاصمة الفرنسية. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم