قراءة في الصحف الفرنسية

هل يسعى أردوغان إلى توسيع نفوذه في إفريقيا؟

سمعي 05:14
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان © رويترز

الملف العراقي ودور مقتدى الصدر على الساحة السياسية في هذا البلد، إضافة إلى العلاقات التركية الإفريقية والإصلاحات المرتقبة داخل الاتحاد الأوروبي لمواجهة الأزمة الاقتصادية بعد الأزمة الصحية من المواضيع التي تناولتها الصحف الفرنسية الصادرة يوم الثلاثاء في 19 تشرين الأول/ أكتوبر 2021.  

إعلان

في العراق، مقتدى الصدر يهيمن على المشهد الانتخابي 

كتب باسكال ايرولت في صحيفة لوبينيون أنه بعد تكليف مقتدى الصدر بتشكيل تحالف قادر على دعم الحكومة العراقية، نجح الزعيم الشيعي في الظهور كزعيم قومي يهتم بمن تم استبعادهم عن المشهد السياسي ويعارض التدخل الأمريكي والإيراني. 

وفي مقابلة مع عادل بكوان، مدير المركز الفرنسي لأبحاث العراق يرى بكوان  أن مقتدى الصدر لديه قاعدة شعبية مسلحة ومنظمة ومهمة للغاية. وهذا ما يفسر التعبئة السريعة لناخبيه عندما ترشح في اللحظة الأخيرة. مضيفا أن جميع المقاعد التي حصل عليها مقتدى الصدر تقع في المناطق الشيعية. ومنه عليه الاستعانة بحلفاء آخرين وهي مهمة صعبة في ظل الصراع العرقي والطائفي الذي يتميز به العراق.

ويقول بكوان إن أحد التحديات الرئيسية للسلطة التنفيذية المقبلة  هو الحد من الفساد، أما التحدي الآخر فيتعلق بالأمن حيث برزت التهديدات من جديد في هذا البلد وعادت التفجيرات والعمليات الإرهابية.

أردوغان يسعى  إلى توسيع نفوذه في إفريقيا 

كتب سيريل بنسيمون في صحيفة لوموند أن تركيا تظهر اليوم سياسة حقيقية للقوة الكاملة التي تحاول فرضها على القارة السمراء حيث تقترن القوة الناعمة التي أنشأتها التجارة والثقافة الإسلامية والمنظمات غير الحكومية لأنقرة بالقوة الصلبة التي تتمثل في بيع الأسلحة للدول الافريقية.  

وتشير الصحيفة إلى أن محطة أردوغان الأولى في أنغولا  ستكون اقتصادية قوية. الهدف المعلن منها هو زيادة التجارة الثنائية بين البلدين ومن المفترض أن يساعد افتتاح الخطوط الجوية التركية مؤخرًا طريق لواندا - إسطنبول في زيارد الشراكة والتفاعل بين البلدين. 

وتتساءل لوموند هل سيكون الأمر كذلك بالنسبة لتوغو، المحطة الأخيرة في رحلة أردوغان الافريقية، وهي دولة قلقة من تسلل الجهاديين على حدودها الشمالية وتطمح إلى تعزيز جيشها بشكل جدي؟  

أمام شبح الأزمة الاقتصادية، بروكسل تدرس إصلاح القواعد المالية للاتحاد الأوروبي  

كتبت سيلين شوان في صحيفة لاكروا أن  اللجنة الأوروبية المتابعة للأوضاع الاقتصادية لم تنتظر الأزمة الصحية العالمية للنظر في إصلاح قواعد الميزانية المتعلقة بالاتحاد. الفكرة تعود إلى شتاء عام 2020 لكنها توقفت عن العمل بسبب فيروس كورونا. ومع ذلك ، فإن تداعيات الأزمة الصحية زادت من إصرار اللجنة على العمل من أجل فرض إصلاحات سيكون البعض منها مأخوذا من الدروس المستخلصة من أزمة كورونا.  

فهل يمكن لتايوان أن تتسب في اندلاع الحرب العالمية الثالثة؟ 

كتب سيباستيان فاليتي في صحيفة لوفيغارو أن أكثر من 150 طائرة عسكرية صينية دخلت في أوائل الشهر الجاري إلى منطقة الدفاع الجوي التايوانية معلقا أن استعراض القوة بمناسبة العيد الوطني الصيني، الذي يحتفل بانتصار ماوتسي تونغ في عام 1949، ضد القوات "القومية" لتشانغ كاو شيك المنسحبة إلى تايوان، يهدف إلى تأكيد عزم الرئيس الصيني على فكرة "إعادة التوحيد" من خلال تخويف سكانه وجنوده الجزيرة أولا، وتحذير الولايات المتحدة والدول الأوروبية من مخاطر دعم الديمقراطية التايوانية الفتية.  

ويشير الكاتب إلى أن الصين لن تذهب إلى مواجهة مباشرة مع الولايات المتحدة الأمريكية حول هذا الموضوع، ولكنها قد تلجأ إلى بعض الإجراءات الاستفزازية مثل فرض حصار جوي أو التضييق على جزر ثانوية مثل ماتسو أو براتاس.   

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم