قراءة في الصحف الفرنسية

هل تخدم الأزمة الاقتصادية الانقلابيين في السودان؟

سمعي 05:35
مظاهرة لفلسطينيين في الضفة الغربية
مظاهرة لفلسطينيين في الضفة الغربية © رويترز

الضغوط الإسرائيلية على المنظمات الحقوقية الفلسطينية، والأزمة بين الرياض وبيروت، إضافة إلى قمة المناخ وتحدياتها، من المواضيع التي نتناولها اليوم في جولتنا على الصحف الفرنسية الصادرة في 01 تشرين الثاني / نوفمبر 2021. 

إعلان

إسرائيل تهاجم الفلسطينيين على جميع الجبهات 

في مقال لسامويل فوري مراسل صحيفة ليبيراسيون في القدس، يشير الكاتب إلى أن الأسابيع الماضية كانت صعبة على الفلسطينيين بعد أن أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي تصنيف ست منظمات حقوقية فلسطينية على لائحة المنظمات الارهابية.  ويقول الكاتب إن المنظمات المستهدفة تعمل بالتعاون مع الأمم المتحدة وتتلقى تمويلًا أوروبيًا أو أمريكيًا وأغلبها تسعى لإدانة الانتهاكات المنتظمة والمتكررة لحقوق الإنسان التي ترتكبها الدولة العبرية. 

وأشارت الصحيفة إلى أن وضع الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة لم يتغير منذ تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة، ويعيش غالبية الفلسطينيين تحت الضغط والبطالة والحصار.   

المملكة العربية السعودية تعاقب لبنان  

أشارت صحيفة لوفيغارو إلى الأزمة الدبلوماسية بين لبنان والمملكة العربية السعودية والتي من الممكن أن تنضم إليها بعض الدول الخليجية التي تدعم السعودية في قرار استدعاء سفيرها في بيروت، ومنحت ثمان وأربعين ساعة للسفير اللبناني في الرياض لمغادرة المملكة.  

وتفيد الصحيفة أن كلام جورج قرداحي عن اليمن والأزمة التي نتجت عنه ما هو إلا ذريعة للانفصال الدبلوماسي الذي قررته الرياض مع لبنان. ويرى بعض المحللين أن هذا الانسحاب السعودي من لبنان يرجع بشكل أساسي إلى تطور العلاقة بين طهران والرياض، إضافة إلى تغير المصالح والاستراتيجيات في منطقة الشرق الأوسط مؤخرا.  

الأزمة الاقتصادية : هل ستخدم الانقلاب العسكري في السودان؟  

كتب إيليوت براشيه في صحيفة لوموند أن الوضع الاقتصادي تدهور بشكل خطير  في السودان منذ منتصف سبتمبر الماضي، عندما توقف شريان الحياة الاقتصادي للبلاد عن العمل. حيث بدأ مئات المحتجين من قبيلة البجا المواجهات مع الحكومة من خلال إغلاق الطرق المؤدية إلى بورتسودان ومحطات الاستيراد والتصدير. وتراكمت مئات الحاويات، مما أدى إلى شل قطاعات حيوية من الاقتصاد وتسبب في خسائر يومية تقدر بأكثر من 55 مليون يورو في غضون أيام.  

ويرى الخبير الاقتصادي السوداني حافظ إبراهيم اسماعيل أن الجيش السوداني يحاول إثبات أن البلاد بحاجة إلى رجال أقوياء لمواجهة هذه الأزمة الاقتصادية الخانقة. 

ويضيف حافظ إسماعيل أنه بعد نفاذ الخبز في بداية أكتوبر، انخفض سعرهذه السلعة الحيوية فجأة، كما انخفض سعر السكر، وهو حسب الخبير الاقتصادي تلاعب من قبل الموالين للنظام السابق، بالتواطؤ مع الجيش أي لديهم الوسائل لتخزين المواد الغذائية لتضخيم الأسعار. ويفسر ذلك بأنهم يمتلكون الشركات بشكل مباشر، أو أن لديهم سيولة كافية لشراء البضائع بكميات كبيرة وإخراجها للسوق. 

أهم المخاطر التي تهدد قمة المناخ حسب صحيفة لوبينيون  

أفادت صحيفة لوبينيون أنه على الرغم من أن اجتماع غلاسكو يعتبر حسب المختصين في مجال الاحتباس الحراري فرصة أخيرة لإيجاد حلول طارئة للمناخ، إلا أن رئيس الوزراء البريطاني لا يحمل هذه القضية على محمل الجد، يقول الكاتب.  

وأشارت الصحيفة إلى أن أهم المخاطر التي تواجه هذه القمة تتمثل في عدم اهتمام الدول المتسببة في التلوث البيئي، حيث غاب عن القمة الرئيسان الروسي والصيني وهما من المعنيين الرئيسيين في هذا المجال.  

ثانيا، ترى الصحيفة أن القمة لن تتناول مادة الفحم ضمن جدول أعمالها، رغم أنها من المواد الملوثة. 

وتضيف لوبينيون أن موضوع تمويل قضايا المناخ والصراع بين دول الشمال والجنوب يعدّ من أهم المخاطر التي تقف عقبة أمام القمة واللاعبين الرئيسيين في هذه القضية.   

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم