قراءة في الصحف الفرنسية

ماذا ينتظر العالم في 2022؟

سمعي 06:14
علما دولتي الصين والولايات المتحدة
علما دولتي الصين والولايات المتحدة REUTERS - Hyungwon Kang

الأحداث المرتقبة في العالم عام 2022، ومستقبل العالم في ظل استمرار الأزمة الصحية العالمية من أبرز الملفات التي تناولتها المجلات الفرنسية هذا الاسبوع 

إعلان

هل يمكن للصين إزاحة الولايات المتحدة الأمريكية من عن عرشها ؟

أفادت مجلة لوبوان أن الاقتصاد الصيني قد يتحول إلى أكبر اقتصاد في العالم إذا لم ينخفض النمو الصيني إلى أقل من 5.5٪ في السنوات القادمة، مضيفة أن الاقتصاد الصيني يمكن أن يمثل ما يقرب من ثلث الاقتصاد العالمي عام 2040. 

وأضافت المجلة أن بكين لا تتقدم اقتصاديا فحسب، بل زادت من إنفاقها العسكري، ونشرت أسطولها البحري، الأكبر في العالم، في جميع الاتجاهات، وتحولت إلى ثاني أكبر قوة عسكرية في العالم بعد الولايات المتحدة الأمريكية وقبل روسيا، وتمكنت الصيف الماضي من إطلاق إطلاق صاروخ تفوق سرعته سرعة الصوت وهو في حد ذاته تفوق على واشنطن وموسكو 

جيوسياسيا ،أصبحت الصين مزعجة للجيش الفرنسي بعد إقامتها لأول قاعدة عسكرية في جيبوتي، وهو ما يقلق البنتاغون أيضا 

حرب المرشحين الثلاثة، عنوان الصفحة الأولى لصحيفة لوجورنا دو ديمانش الأسبوعية 

المرشحون الثلاثة الذين سيواجهون الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون هم: مارين لوبان زعيمة حزب الجبهة الوطنية وفاليري بيكريس مرشحة حزب الجمهوريين، وايريك زمور رئيس حزب استرداد فرنسا 

وترى كاتبة المقال، كريستين اوليفييه أن خطة الجمهوريين تسعى إلى تفوق بيكريس على ماكرون في حملتها الانتخابية والمناظرات التلفزيونية بهدف إضعاف كل من مرشحي اليمين المتطرف، مارين لوبان وإيريك زمور  

في المقابل تسعى مارين لوبان إلى التموضع في مواجهة مباشرة ومستمرة مع ماكرون، في حين يتكفل مساعدوها على إظهار نقاط التناقض في برنامج فاليري بيكريس الانتخابي خاصة ما يتعلق بملف الهجرة والعلاقات الأوروبية والأمن الداخلي .أما حرب ايريك زمور في الوقت الراهن هي الحصول على خمسمئة إمضاء من قبل النواب ليتمكن من تقديم أوراق ترشحه رسميا للانتخابات المقبلة 

تييري بريتون: توازن القوى في أوروبا يحتاج إلى مرونة بين الشرق والغرب 

في مقابلة مع مجلة ليكسبريس طمأن المفوض الأوروبي للسوق الداخلية لدى الاتحاد الأوروبي الأوروبيين حول إمكانية بروكسل ضمان جرعات اللقاح لمواطنيها، حيث أفاد أن الأخيرة وقعت على عقود تضمن 1.8 مليار جرعة إضافية، في حال ظهور متحورات جديدة للفيروس، نافيا وجود مشاكل لوجستية في توزيع اللقاح على دول الإتحاد 

وشدد بريتون على أهمية مساعدة الدول الأفريقية على تصنيع لقاحاتها، حيث تم الشروع في مناقشات حول الموضوع مع السنغال وجنوب إفريقيا وغانا ورواندا ...كما أضاف أن اعتماد أوروبا على مصانع دول جنوب آسيا أظهر مع الأزمة الصحية أن بعض المجالات الاقتصادية في أوروبا تابعة للدول المصنعة مثل الصين وتايوان خاصة ما يتعلق بقطاع السيارات والطيران والأجهزة المنزلية، ومنه على أوروبا العمل على خطة طريق تضمن التنسيق بين دول الاتحاد حول طرق التصنيع والشحن نحو أووربا 

الأطباء يدقون ناقوس الخطر في المستشفيات الفرنسية  

في مقابلة مع الأخصائي في علم الأوبئة رينو بيارو يحذر الأخير من عدم قدرة المستشفيات الفرنسية على استيعاب المصابين بكوفيد 19 في الأيام المقبلة، بعد زيادة قدرت ب 15 في المئة منذ بداية الموجة الخامسة من الوباء  

*هذه الموجة تذكرني بالموجة الأولى* يعلق بيارو ،*لكن الفرق بينهما أنه في الموجة الأولى كان لدينا عددا أكبر من عمال الرعاية الصحية ولم يكن الفيروس منتشرا في جميع أنحاء البلاد *

وعبر بيارو عن قلقه من عدم احترام الإجراءات الوقائية في الأشهر الأخيرة، وحتى في عز الانتشار الكبير والسريع لمتحور أوميكرون ،لأن ما ينتظر عمال الصحة والفرنسيين أواخر الشهر الجاري سيكون أشد وأقوى من الموجة الثانية والثالثة للفيروس، كما تأسف الأخصائي على الإجراءات التي تتخذها الحكومة الفرنسية لمواجهة الفيروس، معتبرا أنها تأخذ بعين الاعتبار الحملة الانتخابية أكثر من الواقع الصحي للبلاد، مضيفا أن متحور أوميكرون أقل خطورة من دلتا بمرتين وليس بخمس مرات، كما قيل في بداية ظهوره 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم