قراءة في الصحف الفرنسية

مستشار الرئيس الأوكراني لصحيفة لوفيغارو : أمن أوروبا متعلق بانضمام أوكرانيا لحلف الناتو

سمعي 05:55
رئيس أوكرانيا فلاديمير زولنسكي
رئيس أوكرانيا فلاديمير زولنسكي REUTERS - GLEB GARANICH

من أبرز المواضيع التي تناولتها الصحف الفرنسية ليوم الخميس 13 كانون الثاني/ يناير 2022، الوضع السياسي في تونس والخلاف المتنامي بين الرئيس قيس سعيد والمعارضين له، إضافة إلى الوضع الأمني في أثيوبيا والأزمة الأوكرانية الروسية.  والإضراب في المدارس الفرنسية اليوم على خلفية الإجراءات الحكومية ضد كوفيد -19 من الملفات التي اهتمت بها الصحف اليوم.   

إعلان

إضراب عن الطعام في صفوف عدد من البرلمانيين والمعارضين لقيس سعيد في تونس 

في صحيفة ليبيراسيون نقل ماتيو غالتييه من تونس أن البرلمانيين والمعارضين لقيس سعيد دخلوا في إضراب عن الطعام من أجل وضع حد للسلطة المطلقة لرئيس الجمهورية التي بدأت منذ تعليق عمل البرلمان في 25 تموز (يوليو) والمرسوم الصادر في 22 أيلول (سبتمبر)، والتقى الكاتب بعض المضربين عن الطعام في محل إقامتهم.  

النائب يسري دالي من (تحالف الكرامة الإسلامي)، هو أحد المضربين، قال للصحيفة إنه تلقى دعم بعض النواب من مختلف الحركات والأحزاب الوطنية، واختار الاضراب عن الطعام كوسيلة للوصول إلى جمع مختلف التيارات الديمقراطية في تونس ضد الرئيس سعيد. 

ويرغب المضربون عن الطعام، يقول الكاتب، إضفاء الطابع الرسمي على هذه المعارضة وتشكيل جبهة سياسية قبل 14 من الشهر الجاري، أي ذكرى فرار بن علي، وحشد أكبر عدد من المتظاهرين تحت شعار العودة إلى الديمقراطية على أمل كسب المزيد من تعاطف وتآزر التونسيين والمجتمع الدولي. 

المستشار الرئيسي للرئيس الأوكراني في مقابلة مع صحيفة لوفيغارو: نعيش في حالة حرب منذ أكثر من ثماني سنوات  

يرى أندري يارماك أنه من الصعب تقييم المخاطر الروسية في الوقت الراهن على بلاده، ولهذا السبب تسعى أوكرانيا إلى تكوين جيشها وتوطيد علاقاتها الدبلوماسية لتجنب الكارثة التي قد يتسبب فيها أي قرار روسي، لأن ذلك سيعود بالخسارة على أوكرانيا وأوروبا أيضا.

وفي سؤال حول أهمية التحاق أوكرانيا بحلف الناتو، شدد مستشار الرئيس الأوكراني على حق بلاده في الانضمام للحلف لأن ذلك سيكون نقطة البداية لفرض نظام أمني عام في أوروبا، مضيفا أنه من حق أوكرانيا أيضا معرفة الدول المعارضة لانضمامها. 

المجال التكنولوجي في إسرائيل يفتح أبوابه أمام الفلسطينيين 

أفادت صحيفة لاكروا أن إسرائيل سمحت منذ 9 كانون الثاني (يناير) لشركات التكنولوجيا المتقدمة التابعة لها بتشغيل ثلاثمئة فلسطيني من الضفة الغربية، بعد أن كانت تصاريح العمل الخاصة بالفلسطينيين مقتصرة على مجالات منخفضة الأجور مثل البناء أو الزراعة أو الخدمات.

وقال يائير سموليانوف من جمعية الحد من الصراع، إن هذا القرار انتصار لجمعيته وللمطالبين بدمج الفلسطينيين في عجلة الاقتصاد التكنولوجي الإسرائيلي، خاصة أن تل أبيب بحاجة إلى 15000 موظف في مجال التكنولوجيا، فلماذا تأتي بهم من أوكرانيا والهند بينما على بعد أقل من ساعة من تل أبيب يوجد أكثر من 1500 مبرمج ومطور فلسطيني متخرج من الجامعات وعاطل عن العمل. 

المدارس الفرنسية تعيش يوم خميس أسود، ما السبب ؟ 

إضراب وطني في المدارس الفرنسية، دعت إليه مختلف النقابات على خلفية الإجراءات الحكومية المتخذة منذ أسبوعين في المدارس. 

صحيفة ليبيراسيون نقلت شهادات عدد من المدرسين الذين عبّروا عن غضبهم واستيائهم من الضغط المعنوي والإداري الذي يمارسه وزير التربية ضدهم بسبب التغيير المستمر لبروتوكول استقبال الطلاب المصابين بالفيروس.  

ليا معلمة في الطور الابتدائي، قالت للصحيفة إن الحريات أصبحت مقيدة لممارسة مهنة إنسانية مثل التعليم، مضيفة أن الأطفال متعبون من فرض القيود وتكرار الفحوصات للتأكد من إصابتهم كل أسبوع.  

صحيفة لوباريزيان نقلت استياء الأولياء من بروتوكولات وزارة التعليم، حيث اعتبروا أن عملية الفحص المتكرر مرعبة للأطفال، وتأخذ الكثير من الوقت. 

أما صحيفة لوموند فأشارت إلى أن أكثر من نصف المدارس الفرنسية ستغلق أبوابها اليوم، وأكثر من 75 في المئة من المدرّسين قرروا الإستجابة بنعم لدعوة النقابات، حيث سيخرج الآلاف منهم في احتجاجات ومظاهرات ووقفات ضد وزير التربية جان ميشال بلانكير.   

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم