قراءة في الصحف الفرنسية

مجلة لبوان: فولوديمير زيلنسكي بطل الحرية

سمعي 05:52
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلنسكي، كييف (06/03/2022)
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلنسكي، كييف (06/03/2022) via REUTERS - UKRAINIAN PRESIDENTIAL PRESS SER

معظم  المجلات والاسبوعيات الفرنسية في الأسبوع الأول من شهر مارس /اذار 2022 تناولت  مقالات عدة  عن الغزو  الروسي لأوكرانيا ومستقبل أوروبا  في ظل التهديدات  الخارجية .كما تطرقت المجلات الفرنسية الى  موضوع الانتخابات  الرئاسية الفرنسية المقبلة .

إعلان

مجلة لبوان: فلوديمير زيلينسكي بطل الحرية

مجلة لوبوان نشرت صورة الرئيس الأوكراني على صدر صفحتها الاولى واعدت ملفا كاملا عن الغزو الروسي لأوكرانيا وتحدثت المجلة عن كيف يدير الرئيس الاوكراني الاجتياح الروسي لبلاده ووصفت المجلة زيلينسكي بالرئيس الذي يجسد مقاومة شعب باكمله.

ونقلت المجلة الفرنسية حديثا للرئيس الاوكراني مع المسؤولين الامريكيين حينما عرضوا عليه نقله خارج اوكرانيا عند بداية الغزو الروسي قائلا " احتاج الى ذخيرة وليس الى سيارة أجرة".

وبينما كانت العاصمة كييف تتعرض لنيران الجيش الروسي، صور الرئيس الاوكراني فولوديمير زيلينسكي نفسه أمام القصر الرئاسي وأحيانًا محاطاً بمستشاريه في الصباح الباكر وبعيون محمرة، ونشر على صفحته على فيسبوك منشورا يقول فيه "نحن جميعًا هنا وسندافع عن أنفسنا".

وتابعت المجلة ان فولوديمير زيلينسكي وصل الى السلطة في اوكرانيا شهر أبريل 2019 كأول رئيس من أصل يهودي في التاريخ الأوكراني، وتم انتخابه بأكثر من 73٪ من الأصوات.

ووعد زيلينسكي الشعب الاوكراني بانه سيقضي على الفساد وينهي الحرب في شرق أوكرانيا لكنه فشل في ذلك على الرغم من بعض الإصلاحات التي قام بها.

ما هي الأهداف العسكرية للكرملين؟ 

عنوان مقال في مجلة لوبوان حيث اعتبرت المجلة ان منذ اعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الحرب على اوكرانيا كان هدفه الأساسي واضحًا: هو الإطاحة بالرئيس المنتخب ديمقراطياً في البلاد فولوديمير زيلينسكي. لكن المجلة تساءلت هل هذا الغزو يشكل احتلال دولة بأكملها كهدف حربي لسيد الكرملين؟

ونقلت لوبوان عن المدير السابق للمديرية العامة للأمن الداخلي بفرنسا، السفير برنارد باجولي، ان النية الحقيقية لبوتين واضحة وهي تتمثل في "إعادة تشكيل الإمبراطورية السوفيتية ومنطقة نفوذها". لهذا السبب، يضيف السفير الفرنسي انه ليس متأكدا بان الرئيس الروسي سيرغب فقط في احتلاله الجزء الشرقي من أوكرانيا بل سيقرر بحسب الظروف والفرص اخذ ما في وسعه.

وتابع برنارد باجولي قائلا "إن أهداف فلاديمير بوتين تتعدى مجرد غزو للأراضي إنه براغماتي ففي أوكرانيا، لا يعرف هدفه النهائي. نحن نرى قواته تتقدم   لكننا ندرك أيضًا شكلاً من أشكال التردد في الاستيلاء على كييف بالقوة. أعتقد أن بوتين تخيل أن الرئيس فولوديمير زيلينسكي كان سيهرب بمجرد بدء الهجوم الروسي، كما فعل أشرف غني في كابول ضد حركة طالبان.

 واوضح المدير السابق للمديرية العامة للأمن الداخلي بفرنسا ان بوتين يريد أولاً تحييد أوكرانيا عسكريًا وسياسيًا، ثم تحويلها إلى نظام دمية، كما يحدث في بيلاروسيا. 

مجلة لوبس " الحرب في أوكرانيا ولدت أوروبا الجيوسياسية"

كتب جوزيف بوريل مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي مقالا على موقع مجلة لوبس 

ويقول جوزيب بوريل " إن في الأسبوع الذي تلا الغزو الروسي لأوكرانيا شهدنا أيضًا ولادة متأخرة لأوروبا الجيوسياسية فلسنوات ناقش الأوروبيون بالفعل كيفية جعل الاتحاد الأوروبي أكثر صلابة من خلال منحه وحدة في وجهات النظر والوسائل لمتابعة أهدافه السياسية على المسرح العالمي.

وتابع مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي ان الأسبوع الماضي تحرك الاتحاد في هذا المسار أكثر مما كان عليه من قبل   لكن لا يزال هناك عملا كبير ا يتعين القيام به.

 أولاً، يجب أن نستعد لمساعدة أوكرانيا وشعبها على المدى الطويل، من أجل مصلحتهم ومصلحة الاتحاد الأوروبي على حدٍ سواء  بالتأكيد لن يكون هناك أمن لأي شخص في أوروبا إذا سمحنا لبوتين بالانتصار 

ويقول جوزيف بوريل "سنكون جميعًا في خطر لهذا السبب يجب أن نضمن بقاء أوكرانيا حرة وتحقيقا لهذه الغاية، يجب أن نبقي الباب مفتوحا لروسيا لكي تستعيد رشدها ويعود السلام.

الأزمة الأوكرانية خيمت أيضا على المشهد السياسي الفرنسي 

مجلة لكسبريس نشرت مقالا تحت عنوان " عهد التجمعات الكبرى قد انتهى" كيف سيخوض إيمانويل ماكرون حملته الانتخابية؟

تقول مجلة لكسبريس إن الرئيس المرشح إيمانويل ماكرون يستعد لخوض حملته الانتخابية للرئاسيات الفرنسية مع إعطاء الأولوية لإدارة الحرب في أوكرانيا. فبأي شكل وبأي سرعة يمكن أن يفعل ذلك؟

"إنه تمرين معقد عليك التفكير في طرق جديدة مع مراعاة القيود التنظيمية التي يواجهها المرشح ورغبته في أن يكون على مقربة المواطنين خلال الحملة " يجيب أحد اعضاء الحملة الانتخابية للرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون.

كما سينشط فريق حملة الرئيس المرشح على كل الجبهات الاعلامية و التلفزيونية و شبكات التواصل الاجتماعي .

ونقلت مجلة ليكسبريس عن فرانسوا بايرو رئيس حزب MoDem حليف ماكرون ان هذا التمرين سيمكنه من اظهار اتقانه للملفات قائلا "لقد انتهى وقت التجمعات الكبيرة فإيمانويل ماكرون لا يستطيع أن يفعل نفس الشيء مثل بقية المرشحين. هذا من شأنه أن يقلل من قيمة تدخلاته، علينا التفكير في شيء آخر"

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم