جو بايدن يستعد لزيارة الشرق الأوسط والتراجع عن اعتباره السعودية "دولة منبوذة"

سمعي 06:09
الرئيس الأمريكي جو بايدن
الرئيس الأمريكي جو بايدن © رويترز

أفردت الصحف الفرنسية يوم الأربعاء 15 حزيران/ يونيو 2022  حيزا هاما لحرب أوكرانيا وتداعياتها ولمعركة الانتخابات التشريعية في فرنسا. شؤون الشرق الأوسط حضرت أيضا في اليوميات الفرنسية من خلال مواضيع عدة من بينها إعلان البيت الأبيض رسميا عن زيارة الرئيس الأمريكي المرتقبة الى المنطقة.

إعلان

جو بايدن يستعد لتوطيد علاقته مع السعودية 

هذا الموضوع عالجته "لي زيكو" في مقال حمل عنوان "جو بايدن مستعد لتوطيد علاقته مع السعودية". وقد لفتت كاتبة المقال "فيرونيك لو بيون" الى ان "هذه الجولة الشرق أوسطية ستبدأ رسميا في 13 من تموز/يوليو المقبل، بمحطة أولى في إسرائيل، لكنها ستكون فرصة لتقييم طبيعة العلاقة بين واشنطن والرياض بعد الانتكاسة التي تسبب بها اغتيال الصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي عام 2018". وقد لفتت "لي زيكو" الى أن "هذه الزيارة تأتي في وقت يسعى فيه جو بايدن لخفض أسعار النفط وقد استبقت السعودية الزيارة بإثبات لحسن نواياها من خلال إعلانها بداية هذا الشهرعن زيادة إنتاجها من النفط". 

بكين أبرز المستثمرين في الشرق الأوسط وأفريقيا 

وفي صحف اليوم أيضا، مقال عن زيارة نفطية أخرى. هذه الزيارة هي تلك التي تقوم بها رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين في إسرائيل بهدف تقليل اعتمادها على الغاز الروسي. "لوبينيون" خصصت مقالا للموضوع كما إننا نقرأ فيها عن تغلغل الصين في افريقيا والشرق الأوسط. وقد أشار كاتب المقال "كلود لوبلان" الى أن "بكين باتت اهم شريك تجاري لدول المنطقة وأبرز المستثمرين فيها منذ الانسحاب الأميركي منها".

تصعيد في حروب الظل بين إيران وإسرائيل 

ونبقى في المنطقة مع مقال في "لاكروا" عن "التصعيد الذي تشهده حرب الظل بين إيران وإسرائيل" كما كتبت "جولي كونان" في معرض حديثها عن مقتل سلسلة من قادة الحرس الثوري في ظروف مشبوهة خلال الأيام القليلة الماضية وقد وضعت "لاكروا" الامر في إطار "الاستراتيجية الجديدة التي أعلنت عنها إسرائيل والتي تقوم على استهداف الاخطبوط الإيراني مباشرة بدل الاكتفاء بالهجوم على اذرعة إيران في المنطقة". 

ماكرون يريد ان يتصالح مع أوروبا الشرقية 

الصحف الفرنسية افرزت اليوم أيضا حيزا هاما للحرب في أوكرانيا. "ماكرون يريد ان يتصالح مع أوروبا الشرقية" عنوان مقال نشرته "لوفيغارو" عن جولة الرئيس الفرنسي على رومانيا ومولدافيا وربما كييف بهدف إعادة تأكيد دعم فرنسا لأوكرانيا" تشير كاتبة المقال "ايزابيل لاسير". "لوفيغارو" كتبت أيضا عن "انتشار قوة فرنسية مؤلفة من 500 جندي في رومانيا لحماية حدود شرق الاتحاد الأوروبي وتجنب اتساع رقعة الحرب".

جولات المراسلين في ماريوبول 

وفي "لوفيغارو" أيضا جولة في ماريوبول التي كانت مسرحا لأعتى المعارك وقد أشارت الصحيفة الى أن "السلطات المحلية التي استلمت الحكم من الروس تعمل على فتح مرفأ المدينة". مراسلو "لوموند" قاموا أيضا بجولة في ماريوبول تحديدا في مصنع ازوفستال للصلب الذي كان أحد معاقل المقاومة الأوكرانية. اما "ليبراسيون" فإننا نقرأ فيها مقالا عن عملية "إزالة المعالم الروسية في أوكرانيا بدءا من أسماء الشوارع والمتاحف والمناهج الدراسية وهي عملية بدأت بعيد سقوط حائط برلين في مسعى لمحو كل أثر للاحتلال الروسي" كتبت "ليبراسيون". 

كيف يقوم بوتين بتنظيم المجاعة؟

بدورها "لوبينيون" عنونت المانشيت "كيف يقوم بوتين بتنظيم المجاعة؟" في إشارة الى ما اعتبرته "استراتيجية ممنهجة تهدف الى ابتزاز العالم من قبل العملاق الزراعي الروسي الذي ضاعف إنتاجه من القمح خلال عشرين عاما حيث أنه بات ينتج ثمانين مليون طن من القمح سنويا بعد أن كان لا يتعدى ثلاثين مليون طن. 

ماكرون يحث الفرنسيين على منحه غالبية متينة

وماذا عن أصداء معركة الانتخابات التشريعية الفرنسية في صحف اليوم؟ "ماكرون يصعد اللهجة قبيل الدورة الثانية" عنوان مانشيت "لوفيغارو" في معرض حديثها عن "حث رئيس الجمهورية مواطنيه لمنح معسكره غالبية متينة مطالبا إياهم بتحكيم العقل وبيقظة جمهورية". وقد اعتبرت الصحيفة الى أن "ردة الفعل الرئاسية المفاجئة جاءت كرد على التهديد الذي بات يشكله تحالف اليسار بقيادة جان لوك ميلانشون". 

اليمين المتطرف قد ينجح بالحصول على كتلة نيابية وازنة 

"لوباريزيان" نشرت حديثا مطولا مع "ميلانشون" الذي اعتبر أن "جالب الفوضى هو ماكرون" وقد عبّر عن ثقته بفوز تحالفه متوقعا نجاحه بفرض نفسه كرئيس وزراء مساكنة". أما "ليبراسيون" فقد نشرت مقالا عن "احتمال حصول اليمين المتطرف بقيادة مارين لوبن على كتلة وازنة في الجمعية الوطنية تمكنه من التأثير بنسبة أكبر على المشهد السياسي الفرنسي".  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم