كامل داود: اللغة الأكثر تداولا في الجزائر هي لغة رفض الآخر ولغة الهوية المتوهمة

سمعي 07:00
في الجزائر
في الجزائر AFP - RYAD KRAMDI

الأسبوعيات الفرنسية وصحف اليوم افردت حيزا هاما لآلة القمع الروسية ونقرأ فيها أيضا عن أوروبا التي تستعد لأول شتاء لها دون غاز روسي ومقالا للروائي والصحفي الجزائري "كامل داود" بمناسبة الذكرى الستين لاستقلال بلاده. 

إعلان

كيف تقتل اللغة الفرنسية فيك؟

"كيف تقتل اللغة الفرنسية فيك؟" عنوان مقال "كامل داود" وقد نشره في زاويته الأسبوعية في مجلة "لوبوان". "ماذا نفعل بالجزائر؟" سؤال ديغول سابقا تحول" كتب "كامل داود"، "الى تساؤل حول الهجرة والذاكرة في فرنسا، اما في الجزائر، فإن السؤال ذاته يطرح بشكل مغاير ليصبح "ماذا نفعل بالفرنسية؟" أي باللغة الفرنسية وكيف نقتلها الى ما لانهاية؟"  هذا التساؤل يرى فيه "كامل داود"، "تمايزا انطلاقا من موروث مشترك يعالج بالبتر وفقدان الذاكرة والذاكرة المفرطة" بحسب "كامل داود" وقد أشار في مقاله الى ان "الجزائر قررت بمناسبة ذكرى استقلالها الستين، ان تعزز تعليم اللغة الإيطالية على أساس ان إيطاليا هي الصديق الجديد للبلاد او بالأحرى نافذتها على أوروبا في مواجهة فرنسا التي يفترض انها مستعمرة واسبانيا الميالة أكثر من اللزوم الى المغرب". "كامل داود" اسف في مقاله لكون "الاثراء اللغوي الجزائري لا ينظر اليه كمكسب بل كنقيض للفرنسية. وطالما اننا نفكر بقتل الفرنسية كي نتصور اننا احياء فإننا سنفشل بتحديث البلاد" كتب "كامل داود" الذي اعتبر ان "الفرنسية وفرنسا هما في الجزائر مسألة حميمية ومسألة اختلاف لم تحل ومسألة الارتباط بالعالم" وقد خلص "كامل داود" الى ان "اللغة الأكثر تداولا في الجزائر هي لغة رفض الآخر ولغة الهوية المتوهمة. اما ما يعتبر محاربة للفرنسية فما هو الا أداة حرد سياسي وحلم الاسلاماوي بحرب صليبية وحرب وهمية للمفكك الدائم للاستعمار" يقول "كامل داود" في مقاله الأسبوعي في "لوبوان". 

المعارضة ممنوعة في روسيا 

من الجزائر الى روسيا... "روسيا الممنوع" كما عنونت "لوبوان" التي جعلت من قمع المعارضات في روسيا، موضوع الغلاف.  "لوبوان" اعدت ملفا عن الموضوع وقابلت عددا من معارضي الحرب في أوكرانيا في مدينة سابيترسبوغ، الذين رووا الملاحقات البوليسية التي تعرضوا لها والاعتقالات الاحترازية الى ما لا نهاية. أحدهم كشف عن الآثار التي خلفها اعتداء مجهولين عليه بالضرب مؤخرا. النساء هم في خط المواجهة الأول تقول أيضا "لوبوان التي روت عن اعتقال أربعة نساء من بنهم واحدة بثت شريط فيديو للرئيس الاوكراني فولودومير زيلنسكي. "لوبوان" نشرت كذلك مقالا عن القمع السائد في المناطق التي سيطرت عليها القوات الروسية في أوكرانيا. وفي عدد "لوموند" الذي يحمل تاريخ اليوم نقرأ عن بلغورود المدينة الروسية الواقعة تحت النيران الأوكرانية". 

أوروبا تستعد لشتاء من دون الغاز الروسي 

"لوموند" خصصت مانشيت عددها الذي يحمل تاريخ اليوم ل "أوروبا التي تستعد لشتاء دون غاز روسي"، كما عنونت. المفوضية الأوروبية تعتزم تقديم "مخططا مستعجلا لخفض الطلب على الطاقة" في العشرين من الشهر الجاري. "لوموند" تحدثت عن الحلول المتداولة ومن بينها استبدال الغاز بالنفط لتأمين عمل بعض المصانع واستخراج الفحم الحجري مجددا وغيرها من الحلول عدا عن الاتكال على تعاضد الدول الأوروبية فيما بينها. مهما يكن من امر فإن شركة غازبروم الروسية بدأت بخفض صادراتها الى أوروبا منذ بدء اجتياحها لأوكرانيا". أوروبا لم تصب بالهلع حتى الآن تقول "لوموند" لكن واقعها يبدو كأنه بدأ يلامس الهلع" اضافت الصحيفة المسائية التي لفتت الى ان انخفاض صادرات الغاز سيزداد بشكل ملحوظ بدءا من الغد بسبب قيام غازبروم بأعمال صيانة على خط انابيب نورد ستريم واحد. الاتحاد يخشى ان تصبح اعمال الصيانة هذه حجة لإطالة فترة وقف ضخ الغاز الى ما بعد الواحد والعشرين من هذا الشهر وهو الموعد المبدئي لنهاية اعمال الصيانة. 

من لعام 2027؟ حرب ورثة ماكرون بدأت 

الصحافة الفرنسية لم يغب عنها الشأن السياسي الداخلي. مجلة "لو جورنال دو ديمانش" مثلا افردت حيزا هاما للإعداد لمرحلة ما بعد ايمانويل ماكرون أي انتخابات 2027 الرئاسية. "طلبات تقديم العروض ل 2027 بدأت" كتبت "لوجوزرنال دو ديمانش" التي اشارت الى ان "الرئيس ماكرون بات يواجه منذ الآن بطموحات بعض قادة الغالبية الرئاسية ومن بين هؤلاء حليفي ماكرون رئيس حزب الموديم الوسطي فرانسوا بايرو وادور فيليب زعيم حركة آفاق أضافة الى وزيري الاقتصاد والداخلية برونو لومير وجيرار دارمانان. كتبت "لوجورنال دو ديمانش" التي اعتبرت ان "حرب ورثة ماكرون بدأت لا بل انها احتدمت منذ الآن".  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية