الحرب الخفية بين إيران وإسرائيل تهدد بالانفجار

سمعي 06:22
خلال تشييع العقيد في الحرس الثوري صياد خدائي في طهران
خلال تشييع العقيد في الحرس الثوري صياد خدائي في طهران © أ ف ب

العيد الوطني الفرنسي والاستعراض العسكري الملازم له تصدرا عناوين الصحف الفرنسية يوم الخميس في 14 تموز/ يوليو 2022. وفي الجرائد الفرنسية أيضا، مقالات تناولت أوضاع الشرق الأوسط من جولة الرئيس الأميركي جو بايدن على المنطقة الى الصراع الخفي بين إيران وإسرائيل المرشح للانفجار. 

إعلان

برميل البارود الشرق أوسطي بات قابلا للانفجار في أي لحظة 

هذا الموضوع عالجه "أنطوان بصبوص"، مدير "مرصد البلدان العربية" في صفحة الرأي من صحيفة "لوموند". "الحرب الخفية بين إيران وإسرائيل اتخذت" كتب "أنطوان بصبوص" "اشكالا مختلفة لم تستثني لا الاغتيالات ولا تخريب التجهيزات الحساسة والنووية تحديدا... إلا أن إسرائيل أبدت مؤخرا استعدادها لضرب رأس الأخطبوط وليس أذرعته" ما يعني يقول "أنطوان بصبوص" "تصعيدا مؤكدا بعد سلسلة احتكاكات ظلت مضبوطة رغم خطورتها ولم تتحول الى نزاع مفتوح".

ويعتبر "أنطوان بصبوص" أن "الساحة اللبنانية قد تشهد أول اختبار للحرب في ظل الصراع على حقول الغاز في شرق المتوسط" أضاف الكاتب، وقد لفت في مقاله في صحيفة "لوموند" أنه "لا يمكن لإسرائيل أن تطلق مواجهة مباشرة مع إيران قبل تعطيل التهديد الصاروخي لحزب الله الذي أصبحت لديه القدرة على ضرب إسرائيل بكاملها بما فيها المنشآت الاستراتيجية وعمق المدن. وقد خلص " بصبوص" الى أن "برميل البارود الشرق أوسطي بات قابلا للانفجار في أي لحظة".

النفط السعودي: جو بايدن، الخام والمجرم 

"ليبراسيون" جعلت من "النفط السعودي: جو بايدن، الخام والمجرم"، كما عنونت موضوع الغلاف الذي ظهرت عليه صورة لولي العهد السعودي محمد بن سلمان، بدا فيها مبتسما، راضيا عن ذاته. "هالة قضماني" كاتبة مقال "ليبراسيون" أشارت الى "جو بايدن سيلتقي اليوم محمد بن سلمان رغم أنه قطع على نفسه وعداً بأن يجعل منه شخصا منبوذا بعد اغتيال المعارض السعودي جمال خاشقجي، لكن أزمة الطاقة في الأسواق العالمية أجبرت الرئيس الأميركي على التراجع" تقول "ليبراسيون" التي ذكرت أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كان سباقا في كسر عزلة ولي العهد السعودي. 

اتهامات سعد الجبري الى محمد بن سلمان 

وقد لفتت الصحيفة الى حديث المسؤول الاستخباراتي السعودي السابق سعد الجبري الى قناة CBS الأميركية والذي اتهم فيه محمد بن سلمان بأنه يترأس مجموعة من المرتزقة تعنى باغتيال أو اختطاف كل مَن يعتبره ولي العهد السعودي مصدر ازعاج. الجبري الذي كان يتحدث لبرنامج 60 minutes الشهير اعتبر محمد بن سلمان مختلا عقليا، حقودا ولا رحمة لديه".

وقد خلصت "ليبراسيون" إلى أن الذي "أحكم قبضته على السلطة في السادسة والثلاثين من عمره وتمكّن من تحديث المجتمع السعودي ما أكسبه شعبية لدى الشباب، هذا الرجل مرشح لحكم السعودية عشرات السنين أي أكثر بكثير من الرئيس الأميركي العجوز الذي قارب الثمانين جو بايدن" كتبت "ليبراسيون". 

14 تموز/يوليو استعراض عسكري لزمن الحرب 

الصحف الفرنسية أفردت عناوينها للعيد الوطني الفرنسي والاستعراض العسكري الذي سيقام اليوم بهذه المناسبة على جادة الشانزيليزيه. احتفالات "14 من تموز/يوليو استعراض زمن الحرب" عنوان غلاف "لوباريزيان" التي لفتت الى أن فرنسا ستعبّر عن تضامنها مع الأوكرانيين من خلال إشراك حملة اعلام تسعة من البلدان المجاورة لروسيا ومنها أوكرانيا. هؤلاء سيتقدمون الاستعراض العسكري" كتبت "لوباريزيان".

أما "لاكروا" فأشارت في افتتاحيتها الى أن "وجود قيصر المدفع الذي أرسل منه الرئيس ماكرون نماذج عدة للأوكرانيين في الاستعراض العسكري جاء ليذكر الفرنسيين بالحرب التي اعتقد الأوروبيون لوهلة أنها حذفت نهائيا من التاريخ. ولكن يبدو وكأن زمن العطلة الكبيرة انتهى في أوروبا" كتبت "لاكروا" وقد خلصت الى أن الحرب مريعة لكنها قد تكون أحيانا الوسيلة المتبقية للدفاع عن الحق". 

ماكرون مدعو لشرح التحديات التي تواجه رئاسته الثانية 

هذا في ما خصّ الأوضاع العالمية ولكن العيد الوطني له مدلولات ترقى الى السياسية الداخلية وهو ما جعلت منه "لوفيغارو" موضوع المانشيت التي حملت عنوان "على ماكرون أن يبدد مخاوف الفرنسيين بمناسبة 14 تموز/يوليو" وذلك في معرض إشارة "لوفيغارو" إلى كون الرئيس الفرنسي وافق للمرة الثانية منذ 2017 على المشاركة بالمقابلة التلفزيونية التقليدية التي تبث بمناسبة العيد الوطني.

أما "لوباريزيان" فقد اعتبرت في افتتاحيتها أن الرئيس الفرنسي مدعو لشرح التحديات التي تواجه رئاسته الثانية أي حماية البلد وأهله في عالم مليء بالمتغيرات. فهل هو قادر على تلك التحديات هذا ما عليه أن يثبته الليلة" كتبت لوباريزيان" التي اعتبرت أن "مصير رئاسته الثانية يقرر اليوم إما أن ينجح أو يتعثر".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية