صحيفة ليبيراسيون :على فرنسا أن تكون وسيطا في مفاوضات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين

سمعي 06:05
الرئيس الفلسطيني محمود عباس والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، باريس 
(20/07/2022)
الرئيس الفلسطيني محمود عباس والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، باريس (20/07/2022) AFP - LUDOVIC MARIN

النظام الطائفي في العملية السياسية اللبنانية إضافة إلى زيارة محمود عباس إلى باريس وأزمة الغاز التي تهدد دول الاتحاد الأوروبي من بين المواضيع التي تناولتها الصحف الفرنسية الصادرة يوم الخميس في 21 تموز/ يوليو 2022.  

إعلان

صحيفة لاكروا نشرت مقالا حول انقسام المسيحيين في لبنان بسبب النظام الطائفي في هذا البلد.

صحيفة لاكروا سلطت الضوء على الدور الذي يلعبه المسيحيون في النظام الطائفي اللبناني، وأوضحت أنه بعد الأزمات السياسية والاجتماعية التي عاشها لبنان في السنوات الأخيرة، تشكل لدى المسيحيين فريق يرغب في استمرار النظام الطائفي للحفاظ على حقوقهم ومصالحهم، ونقلت الصحيفة أن هذا الفريق يرى في النظام الطائفي حصناً منيعا ضد أسلمة لبنان، وفريق آخر يطالب بنظام علماني يحترم جميع الطوائف اللبنانية ويقوم على المساواة بين المواطنين.  

وفي مداخلة مع الصحيفة قال المطران شربل عبد الله إن المشكلة في لبنان ليست طائفية، المشكلة هي الفساد المتفشي في كل مكان. أما الأب سليم دكاش، رئيس جامعة القديس يوسف، فشدد في تصريحه للصحيفة على أهمية وجود نظام يحمي الفرد قبل المجتمع في لبنان، مشددا على أن المواطن يلجأ إلى طائفته عندما يجد أنه غير قادر على نيل حقوقه من الدولة.

لقاء ماكرون -عباس..هل من طريق  لاستئناف الحوار الإسرائيلي الفلسطيني؟  

يرى أوفر برونشتان في صحيفة ليبيراسيون أن لقاء إيمانويل ماكرون الثالث مع محمود عباس يأتي في وقت مميز وغير مسبوق، سواء على مستوى الملف الإسرائيلي -الفلسطيني أو على المستوى الإقليمي في الشرق الأوسط، ويبدو أن محمود عباس لجأ إلى الحكومة الفرنسية بعد أن تسامحت الإدارة الأمريكية مع توقف عملية السلام. 

فرنسا، يقول الكاتب، يجب أن تكون وسيطاً في مفاوضات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين بفضل موقعها الاستراتيجي المتوازن الذي يمكن أن يستجيب لمصالح إسرائيل الأمنية وتحقيق التطلعات الفلسطينية المشروعة، يعلق برونشتان في صحيفة ليبيراسيون.  

وأفاد الكاتب في مقاله أن الاتحاد الأوروبي هو أكبر شريك إقتصادي لإسرائيل وأكبر مانح للفلسطينيين، وعليه من المستعجل تحويل هذه القوة الاقتصادية الأوروبية إلى قوة ضغط سياسية، والاعتراف بالدولة الفلسطينية. 

ما هي الدول المنتجة للغاز التي اتصل بها الاتحاد الأوروبي بشكل عاجل؟ 

نقلت صحيفة لوفيغارو عن مسؤول أوروبي أن اليابان أرسلت إلى أوروبا العديد من ناقلات الغاز الطبيعي المسال على خلفية العقوبات المفروضة على موسكو وأزمة الغاز التي تهدد دول الإتحاد. لكن هذه الكمية غير كافية وأصبح من الضروري العثور على مموّلين جدد عبر العالم.

المسؤول الأوروبي أفاد للصحيفة أن الولايات المتحدة الأمريكية ستموّل دول الاتحاد ب15 مليار مكعب من الغاز الطبيعي المسال خلال العام الجاري، إضافة إلى 22 مليار متر مكعب كان قد تم الاتفاق عليها قبل الحرب الأوكرانية.  

النرويج وأذربيجان والجزائر ومصر وقطر ونيجيريا وأمريكا اللاتينية من الدول التي تتفاوض معها بروكسل منذ أسابيع من أجل زيادة الإمدادات وضمان توصيلها قبل الشتاء المقبل، نقرأ في لوفيغارو. 

وزير الداخلية الفرنسي يعلن عن خلق 1000 منصب شغل في صفوف شرطة باريس خلال الخمس سنوات المقبلة.

في لقاء مع صحيفة لوباريزيان شدد وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان على ضرورة القضاء على ظاهرة تعاطي المخدرات التي انتشرت بشكل كبير مؤخرا في بعض دوائر العاصمة الفرنسية، موضحا أن هذه المهمة الصعبة تحتاج إلى تضامن وتنسيق بين المجتمع والجمعيات غير الحكومية والحكومة الفرنسية. 

وفي سؤال للصحيفة حول الملفات التي جعلتها الحكومة الجديدة من أولوياتها، قال دارمانان إن محاربة العنف في الشوارع ووسائل النقل والسرقة ومكافحة الجريمة والعنف ضد النساء ومكافحة الاتجار بالمخدرات من أولويات وزارته، مضيفا أن عدد رجال الشرطة في بعض الأحياء الباريسية سيتضاعف العام المقبل، مشددا على أن التواصل بشكل أفضل لتحسين العلاقات مع المسؤولين المنتخبين في البرلمان والمواطنين والشرطة من العوامل الأساسية لإنجاح الأهداف التي تضعها الحكومة الفرنسية.  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية