صحيفة ليبراسيون: "بوتين: الحرب والخوف"

سمعي 05:50
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين © أسوشيتد برس

معظم  الصحف الفرنسية الصادرة اليوم 22 أيلول / سبتمبر  2022 تناولت عدة مقالات عن قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالتعبئة الجزئية وتلويحه باستخدام السلاح على خلفية استمرار الحرب الروسية على أوكرانيا  بالإضافة الى موضوع عن سعي فرنسا الى تقوية تواجدها في منطقة اسيا محيط الهادئ و مقال عن استمرار الاحتجاجات في ايران على خلفية وفاة شابة في أحد مراكز الشرطة.

إعلان

صحيفة ليبراسيون نشرت على صدر صفحتها الأولى صورة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تحت عنوان 

"بوتين: الحرب والخوف" 

تقول صحيفة ليبراسيون إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رفع  سقف تهديداته  مرة اخرى من خلال اثارته  لموضوع  استخدام الاسلحة الذرية ونقلت الصحيفة عن القاضي جان لوي لوزير Jean-Louis Lozier, مستشار مركز الدراسات الأمنية في المعهد الفرنسي للعلاقات الدولية والمسؤول الكبير السابق في الردع النووي الفرنسي: ان تهديدات  بوتين تكشف ان الرئيس الروسي بداء يخسر معركته لهذا فهو يشدد موقفه  . 

وأكد الخبير ليومية ليبراسيون  أن استخدام السلاح النووي سيكون حقًا قرارًا من شأنه أن يغير العالم.

يومية  لاكروا تساءلت "هل ستجد روسيا نفسها معزولة تماما في حالة استخدامها  للقنبلة النووية؟"

للإجابة على هذا السؤال نشرت يومية لاكروا مقابلة مع Gérard Araud جيرار أرو سفير فرنسا السابق لدى الولايات المتحدة والممثل الدائم لفرنسا لدى الأمم المتحدة حيث عبر الديبلوماسي الفرنسي عن عدم تفاجئه لتصريحات الرئيس فلاديمير بوتين الأخيرة عن الحرب في أوكرانيا لاسيما بعد الهزيمة الروسية في منطقة خاركيف، فبوتين  لم يستطع الاستمرار على نفس الدرجة التي بدأ بها الحرب  لأن الجيش الروسي صار  يفتقر إلى الجنود ويتراجع أمام الأوكرانيين. 

وتابع الدبلوماسي الفرنسي أن القوميين الروس باتوا ينتقدون الرئيس بوتين فقد تضررت صورته بشكل خطير كرجل ينجح دائمًا  فهو  محكوم عليه الان بالتصعيد وبالنسبة له إنها مسألة بقاء لكن السؤال المطروح، الى اي مدى؟ في ظل رفض شعبي روسي  بشكل عام  الدخول في حرب مع أوكرانيا.

يومية لاكروا نقلت الموقف الاوكراني من تصريحات بوتين في مقال تحت عنوان:

بالنسبة لكيف، تهديدات بوتين هو اعتراف الكرملين بالضعف 

يومية لاكروا أفادت أن الشعب الأوكراني رحب وبنوع من الفكاهة إعلان فلاديمير بوتين عن "التعبئة الجزئية" للجيش الروسي. 

فقبل سبعة أشهر كان يمكن لإعلان الكرملين ان يحدث موجة من الذعر في أوكرانيا  ولكن  بعد أيام من الهجوم المضاد الذي مكّن القوات الأوكرانية  من استعادة السيطرة على كل منطقة خاركيف تقريبًا، قرأ المجتمع الأوكراني خطاب فلاديمير بوتين على انه اعتراف بالضعف.  

وعن ردود الفعل الداخلية لقرار الرئيس بوتين نشرت يومية ليبراسيون ربورتاج تحت عنوان:

الحرب في أوكرانيا: الروس يطاردهم شبح التعبئة 

تقول يومية ليبراسيون ان منذ ان قرر فلاديمير بوتين ووزير دفاعه التعبئة  بروسيا ، هبت رياح من الذعر على المواطنين الروس  الذين يخشون أن يتم استدعاؤهم للخدمة العسكرية  وبات الكثير من الناس يريدون مغادرة البلاد

وتساءلت  امرأة روسية على موقع تليغرام هل تعرفون ما إذا كان لا يزال من الممكن عبور الحدود مع جورجيا؟"

فمثل هذه الرسائل تضاعفت وبات المئات أو حتى آلاف الأشخاص يحاولون بكل الوسائل مغادرة روسيا في أسرع وقت ممكن.

يومية لوفيغارو: "الدبلوماسية الجوية" الفرنسية في منطقة آسيا والمحيط الهادئ

أفادت يومية لوفيغارو أن فرنسا تعمل على تعزيز تواجدها في منطقة آسيا والمحيط الهادئ في ظل الاضطرابات الجيوسياسية التي تشهدها المنطقة فبعد بضعة أشهر من الاستفتاء على استقلال كاليدونيا الجديدة  أجرت المقاتلات الفرنسية مناورات لأول مرة في سماء الأرخبيل  بالمحيط الهادئ.

واعتبرت اليومية الفرنسية ان هذه المناورات هي  استعراض للقوة في جنوب المحيط الهادئ، المنطقة التي باتت منطقة تحد جديدة  للقوى العظمى يغذيها الاتفاق الأمني ​​الذي أبرمته بكين مؤخرًا مع جزر سليمان  وأصبح  الظل الصيني المتزايد يخيم على هذه المياه الاستراتيجية.

يومية لوموند: تنامى الغضب في إيران بعد وفاة محساء أميني التي أصبحت رمزا لوحشية النظام. 

يومية لومند تحدثت عن استمرار الاحتجاجات في جميع أنحاء إيران على الرغم من القمع، ردا على وفاة الشابة في السادس عشر من شهر سبتمبر/ ايلول الجاري بعد اعتقالها من قبل فرقة الآداب. 

فليوم الثالث على التوالي شهدت مدن ايرانية وجامعات تظاهرات ضد النظام ورداً على ذلك تصاعد القمع ولم يتردد المتظاهرون في الانتقام من عنف الشرطة أو مهاجمة سيارات شرطة الآداب.

ونقلت يومية لومند عن منظمة حقوق الإنسان الكردستانية غير الحكومية أن عدد القتلى في كردستان الإيرانية  حيث تنحدر محسا أميني ارتفع  إلى ستة. واصابة  ما لا يقل عن 221 شخصًا بينهم سبعون محتجًا. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية