فوز الخضر مكسب سياسي لـMBS خاصة إذا ما تأهلوا إلى ثمن نهائي كأس العالم

سمعي 06:16
الجمهور السعودي يحتفل بفوز بلاده على الأرجنتين
الجمهور السعودي يحتفل بفوز بلاده على الأرجنتين AP - Jorge Saenz

في صحف اليوم: حديث خاص مع وزير خارجية أوكرانيا، "دميترو كوليبا" الذي قال ل "لوباريزيان" إن "بلاده مستعدة للتفاوض في سبيل سلام عادل يشمل جميع أراضيها بما فيه شبه جزيرة القرم". وفي اليوميات الفرنسية أيضا: تايوان تنتخب بلدياتها وتستعد بالوقت ذاته للحرب، إضافة الى مقالات عن إيران والمونديال وآلان جعام الطاهي اللبناني الأشهر في باريس. 

إعلان

تايوان تستعد لاجتياح محتمل من قبل الصين 

الواقع التايواني اثار قراءات متباينة في الصحف الفرنسية الصادرة اليوم. "لوفيغارو" مثلا اختارت ان تخصص مقالا ل "الجزيرة التي تقيم اليوم انتخابات محلية في ظل الصين" كما عنونت، وقد لفتها "غياب المواضيع السيادية عن الحملة الانتخابية" كتبت "لوفيغارو" التي خلصت الى انه "فيما الرئيس الصيني شي جينبينغ يضاعف من تهديداته باستعادة تايوان، فإن تايبيه لا تبدو مقتنعة بجدية مشروع الوحدة مع الصين". اما "ليبراسيون" فقد عكست، بالمقابل، صورة مغايرة تماما وخصصت غلافها ل "استعدادات التايوانيين لرد اجتياح صيني تقول المخابرات الأميركية انه متوقع عام 2024" بحسب "ليبراسيون". "آرنو فولوران" موفد الصحيفة الخاص الى "تايبيه" أشار الى ان "الاجتياح الروسي لأوكرانيا شكل صدمة للمواطنين في تايوان الذين بدأوا بالإعداد لتشكيل دفاع مدني لمواجهة أي هجوم صيني محتمل على الجزيرة" كتبت "ليبراسيون". 

أوكرانيا: نعم للتفاوض لكن بعد تحرير كامل الأراضي 

وفيما خص أوكرانيا، "المتشائمون لا يربحون الحروب"... هذا على الأقل ما قاله وزير خارجية البلاد في حديث خاص مع صحيفة "لوباريزيان". "دميترو كوليبا" رفض في هذه المقابلة ان يرى في التصريحات الأميركية والأوروبية الأخيرة دعوات ملحة للتفاوض مع الروس. غير انه لم ير "بدا من التفاوض ولكن شرط التوصل الى سلام عادل أي استعادة جميع الأراضي الأوكرانية بما في ذلك شبه جزيرة القرم" يقول وزير خارجية أوكرانيا وقد لفت الى ان "الأوكرانيين دفعوا غاليا ثمن هذا الحرب، من حياتهم واراضيهم والمدن والحريات" والى ان "هذه التضحيات يجب ان تحترم. ساعدونا" تابع "دميترو كوليبا" ولكن لا تحاولوا اقناعنا بأننا سنخسر فالتاريخ اظهر ان المتشائمين لم يسبق لهم ان ربحوا الحرب". وفيما خص مسار المعارك فإن "الجيش الاوكراني يتابع دفعه للمحتل، فيما القوى الروسية باتت في وضعية دفاعية بعد مضي تسعة أشهر على الحرب" كتبت "لوموند" فيما "لوفيغارو" خصصت مقالها للهمجية الروسية في منطقة كاركيف والتي اعادت الى الاذهان كابوس المجاعة التي افتعلها ستالين في أوكرانيا" كتبت "لوفيغارو". 

في إيران، قمع لا سابق له للمناطق الكردية 

وفي سياق آخر، نقرأ في "لوموند" عن كيفية تعامل السلطات الإيرانية مع الثورة والاحتجاجات في المناطق ذات الغالبية الكردية. "غزل غولشيري" كاتبة المقال لفتت الى ان "التظاهرات في "بوكان"، "ماهاباد" و"بيرانشهر" وغيرها من مدن المناطق الكردية في إيران تواجه بقمع لا سابق له" تقول "لوموند" التي اشارت الى "اعتراف الاعلام الرسمي لأول مرة بتوجه الحرس الثوري الى هذه المناطق وبإطلاقه النار على المتظاهرين". 

ماذا وراء الفوز السعودي على ارجنتين-ليونيل ميسي؟

والآن الى قطر والمونديال وقد افردت الصحف الفرنسية حيزا هاما لفوز الفريق السعودي على ارجنتين-ليونيل ميسي. "لاعبو السعودية الذين حققوا إحدى مفاجآت المونديال ينتمون في معظمهم الى نوادي محلية" تقول "لوموند" التي لفتت الى أهمية هذه الأندية والى سخائها ما يفسر لما يفضل اللاعبون البقاء في المملكة" كتبت "لوموند" في محاولتها تفسير هذا الإنجاز. هذا فيما "ليبراسيون" و"لوباريزيان" سلطتا الضوء على دور مدرب المنتخب السعودي، الفرنسي ايرفيه رونار الذي لمع نجمه خارج بلده الام خلال مسار مهني درب خلاله عددا من المنتخبات الافريقية من المغرب الى ساحل العاج وزامبيا. 

آلان جعام من الحرب في لبنان الى نجمة في دليل ميشلان 

اما "جورج مالبرونو" وهو من كبار مراسلي "لوفيغارو" في منطقة الشرق الأوسط فقد خصص مقاله لاستفادة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان سياسيا من نجاح رهانه على سياسة الانفتاح والترفيه خاصة اذا ما تأهل الخضر الى ثمن النهائي خلال مباراتهم المنتظرة ضد بولونيا. وفيما خص فريق فرنسا الذي سوف يلعب اليوم ضد الدانمرك رأت "لوفيغارو" انه يواجه خطرا كبيرا فيما "لوباريزيان" قالت أنه ما على مبابي ورفاقه الا النجاح. وبما ان النجاح بالنجاح يذكر، خصصت "لوباريزيان" غلاف ملحقها الأسبوعي ل آلان جعام اشهر طهاة باريس اللبنانيين وهو الوحيد الحائز على نجمة في تصنيف دليل ميشلان الذائع الصيت.  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية