تخطي إلى المحتوى الرئيسي
كافيه شو

"بنات تمبوكتو" فرقة الكناوة النسائية

سمعي
أسماء حمزاوي وفرقة بنات تومبوكتو
أسماء حمزاوي وفرقة بنات تومبوكتو © فيسبوك
إعداد : غادة الخليل | رضا جودي
2 دقائق

فنٌ اقتصر لعقود طويلة على الرجال، لكن الزمن تغيّر ودخلت المرأة عالمه، لتبدع به كما أبدع به الفنانون. 

إعلان

إنه فن الكناوة التي نشأت على إيقاعاته أسماء حمزاوي، ابنة "المعلم رشيد" المتخصّص في هذا اللون.

التحدّي الكبير كان في نجاح مشروع إطلاق فرقة نسائية تُتقن هذا الفن الذي تعود أصوله الى زمن الرّق والاستعباد، فكانت "بنات تمبوكتو"، الفرقة التي أسسّتها أسماء عام 2012، ونجحت في كسب الرهان.

وبمناسبة إصدار ألبوم "ولاد الغابة"، استضافت غادة الخليل ورضا جودي الفنانة المغربية في حوارٍ تناول تاريخ وحاضر هذا الفن، التعرّف على أصوله بما في ذلك آلة الكمبري التي تعزف عليها ببراعة أسماء حمزاوي والذي ينبغي أن يترافق مع الغناء، إضافةً الى آلات القرع النحاسية التي يُطلق عليها اسم القراقب.

أمّا لماذا "بنات تمبوكتو"؟ 

هذا ما تشرحه لنا مؤسِسّة الفرقة.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.