كافيه شو

سلوى زكزك: "أحكي قصص المتألمين والفقراء"

سمعي
يوم لبست وجه خالتي الغريبة سلوى الزكزك
يوم لبست وجه خالتي الغريبة سلوى الزكزك © خاص مونت كارلو الدولية

تروي الكاتبة السورية سلوى زكزك في مجموعتها القصصية "يوم لبست وجه خالتي الغريبة"، حكايات الواقع الأليم والموجع الذي تعيشه نسبة كبيرة من أبناء هذا الوطن، من فقر وذل وحرمان وموت وهجرة ومرض.

إعلان

"حكاياتي لا أستوحيها من الواقع، إنها الواقع بعينه"، هذا ما تقوله المدوّنة في لقائها مع غادة الخليل، قصصُ مدينة ٍتحوّلت حتى جنازاتها الى فرجة، كما ورد في إحداها.

هذا السرد النابع من حيوات معاناة شخوصٍ، تعيش يوماً بيوم، حتّم على القاصة استخدام ما أسمته "لغة الحرب".

لغة العنف التي أصبحت متداولة الى درجة الاعتياد وعدم تقدير تداعياتها.

إنها لغة الغربة والمنفى داخل وخارج الوطن.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم