كافيه شو

ماريا الأشمر: "هروبي من الحرب كان بالرسم"

سمعي
لوحات الفنانة مارية الأشمر
لوحات الفنانة مارية الأشمر © خاص مونت كارلو الدولية

أثر الحرب كبير على النفس، والفنان يتعاطى مع نارها على طريقته، معبرّاً عنها أو محاولاً الهروب عبر فنه.هذا ما كان من واقع الفنانة التشكيلية اللبنانية ماريا الأشمر قبل ان تغادر وطنها لتستقر في باريس.

إعلان

الطبيعة وجمالها، المرأة، الماضي بتراثه، هي بعض أفكار الرسامة الحاصلة على العديد من التقديرات والتكريمات، كجائزة "الإبداع" من منظمة اليونسكو.

لوحة3 - الفنانة ماريا الأشمر
لوحة3 - الفنانة ماريا الأشمر © خاص مونت كارلو الدولية

والجديد، مشاركة ابنة بشري بمجموعة من المعارض في باريس وخارجها، وأيضاً بمسابقة "استوحت فكرة لوحتها من رمز ماريان الفرنسية، أيقونة الحرية والديمقراطية لتعكسها على الثوار في لبنان الذين طالبوا بحق ٍ مماثل"، كما أوضحت في حوارها مع غادة الخليل.

لوحة4 - الفنانة ماريا الأشمر
لوحة4 - الفنانة ماريا الأشمر © خاص مونت كارلو الدولية

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم