كافيه شو

تعليم اللغة العربية في فرنسا.. تطرف ام استئصال للتطرف؟

سمعي 26:54
الأستاذ عبد الغني سباطة والصحفي عمر العرودي
الأستاذ عبد الغني سباطة والصحفي عمر العرودي © خاص مونت كارلو الدولية

تتباين الآراء في فرنسا حول أهمية تعليم اللغة العربية في المدارس الابتدائية والمتوسطة كوسيلة لمحاربة التطرف الإسلامي

إعلان

فيما تري المعارضة واليمين المتطرف الفرنسي ان اللغة العربية هي لغة دينية في جوهرها، بينما يري أصحاب المدارس والمعاهد الخاصة التي تدرس اللغة العربية ان الواقع مختلف وان هناك طلاب من ديانات اخري يتعلمون اللغة العربية بقرض العمل او حبا في الثقافة العربية. حول الموضوع استضاف برنامج كافي شو الأستاذ عبد الغني سباطة مدير معهد اللسان لتدريس اللغة العربية في باريس وأيضا الصحفي عمر العرودي المختص في شئون اللغة العربية وطرق التدريس.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم