مدونة اليوم

أنا لست معلمك الروحي

سمعي
مونت كارلو الدولية
4 دقائق

ممتعةٌ جداً بالنسبة لي مشاهدة الأفلام الوثائقية، حكيت لكم مسبقا عن فيلم وثائقي على نيتفليكس يتعلق بالحياة بعد الموت، اليوم شاهدت فيلماً وثائقياً آخر على نيتفليكس بعنوان "Tony Robbins: I Am Not Your Guru” أو بالعربية "توني روبينس أنا لست معلمك الروحي"، وأريد أن أشارككم رأيي عنه.

إعلان

قبل أن أشرح لكم فكرة الفيلم الوثائقي أحب أن أنوّه أنه ليس عن التنمية البشرية، فأنا لاحظت أن كلمة مدرب تنمية بشرية في الوطن العربي أصبحت تستفز مشاعر الناس بسبب الطريقة التي يتحدث بها المدربون، ومطالبتهم لك بأن تكون إيجابيا، وأن تقنع نفسك أن الحياة وردية دون الغوص في تجربتك الخاصة التي لا تحتاج لأن تهرب منها بأن تكون إيجابيا وإنما العكس، تحتاج أن تواجه نفسك، وتواجه المشكلة، وتغوص في مشاعرك، وتعبر عنها بصدق، وتعود لطفولتك لتستطيع أن تفهم نفسك جيدا وتعالج واقعك الحالي.

هذا ما حدث في بداية الفيلم الوثائقي لتوني روبينس وهو مؤلف، ومدرب، ومتحدث أمريكي الجنسية. يشتهر روبنز بإعلاناته التجارية، وندواته، وكتب المساعدة الذاتية بما في ذلك كتاباه Unlimited Power وAwaken the Giant Inside.

يظهر أنتوني في الفيلم بصوته الخشن، وجسمه الرياضي القوي الضخم، وعضلات الكتفين التي تجعلك عندما تراه تتوقع أنه من الرجال الذين يسمون بـ "macho” أي أنهم يؤمنون بأن الرجل عليه أن يكون قوياً، ولا يظهر مشاعره؛ فالمشاعر بالنسبة لهم تعبر عن الضعف، ولكن روبينس كان مختلفا تماما.

تبدأ الحلقة داخل قاعة فيها مئات من الحضور ثم تقوم فتاة في التاسعة عشر من عمرها، جميلة، ورشيقة، فيسألها روبنز ماهي المشكلة التي تعانين منها في حياتك، فتقول: "التغذية، حيث أنني لا أستطيع أن ألتزم بالأكل الصحي". ربما أي شخص سيسمع ذلك سيظن أن هذه مشكلتها فعلا، ولكن روبينس يسألها أكثر إلى أن يصل عن علاقتها بوالديها خاصة والدها، فتبدأ الفتاة بالحديث عن والدها الذي كان يعاني من الإدمان، هنا نعرف أن قصة الفتاة ليس لها علاقة بالتغذية والأكل، وأن هذه مشكلة صغيرة أرادت بها أن تغطي مشكلتها الأكبر التي ستؤثر على كل حياتها خاصة العاطفية. بعد حديث طويل يشجع روبينس الفتاة على أن تعبر لوالدها عن مشاعرها، وتظهر غضبها فهي بسبب حبها لوالدها كان عليها أن تظهر له بأنها تتقبل تصرفاته. ولكن نصيحة روبينس كانت بأن تفعل العكس، وهذا ما فعلته وفعلا كانت هذه الخطوة السبب في أن تظهر مشاعرها الحقيقية، وما خافت لسنوات بأنها لو قامت به ستتعرض للجرح، ولكن النتيجة كانت بأن تأثر والدها، وعبر لها عن محبته، وتأسف لها عمّا فعله.

هذه قصة واحدة، وهناك قصص كثيرة تجعلك ترى الناس على حقيقتهم في لحظاتهم الأشد ضعفا، لتعرف أن من تظنهم أقوياء ربما ليسوا كما تظن، وإنما يحاولون أن يحموا أنفسهم بالظهور بهذا المظهر، وأننا نتشابه كثيراً ولكن إخفاء حقيقتنا هو السبب في الكثير من مشاكلنا.

 إظهار حقيقتك كيفما كانت، ربما كان من أصعب القرارات بسبب خوفك من أن تظهر هشاشتك، ولكنه قرار سيجعلك أكثر قوة وثقة بالنفس. ولكل واحد منا حكاية كانت السبب وراء شخصيته اليوم، والمحظوظ من عاش في مواقف جعلته يفهم نفسه، ويعلم أنه قوي، وأن الحياة لا تقع أحداثها عليه، وإنما تحدث من أجله.

 

هند الارياني، صحفية وناشطة اجتماعية، مدافعة عن حقوق المرأة والطفل، حاصلة على جائزة المرأة العربية لعام ٢٠١٧.

فيس بوك اضغط هنا

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم