ليلى بسمة تصوّر "ملح البحر" قريباً وحضور تونسي في أوساط "كان" للإنتاج الرقمي

سمعي 53:00
المخرجة والكاتبة اللبنانية ليلى بسمة
المخرجة والكاتبة اللبنانية ليلى بسمة © خاص مونت كارلو الدولية

حلقة جديدة من برنامج "مراسي" نخصصها لمزيد من اللقاءات التي أجريناها على أرض مهرجان كان السينمائي الدولي ضمن فعاليات دورته الـ 75، حيث التقينا الكاتبة والمخرجة اللبنانية ليلى بسمة، ومسؤول التطوير الرقمي في المركز الوطني "سينما وصورة" بتونس أنور بن نور.

إعلان

الكاتبة والمخرجة اللبنانية ليلى بسمة تتحدث لـ "مراسي" عن مشاركتها في فعاليات المهرجان على هامش المسابقات الرسمية، وعن عملها على إنجاز فيلمها "ملح البحر" الذي بدأ كمشروع تخرّج ليتطور ويغدو عملاً مستقلاً سيتم تصويره في شهر أيلول/ سبتمبر القادم، بالتعاون مع منتجين فرنسيين وتشيكيين. عن اسم الفيلم وفكرته تقول ليلى بسمة: "يعتمد الفيلم على وجود البحر فيه كإحدى الشخصيات الرئيسية، حيث تدور الأحداث في مدينة صور اللبنانية حول فتاة في نهاية فترة المراهقة تنهي مرحلة الدراسة الثانوية لتواجه قرارات مصيرية تتخبّط ما بين الخضوع لرغبة الوالدين المتمثلة بالسفر خارج الوطن لبناء مستقبل أفضل، أو الاستماع لصوت قلبها ومحاولة إثبات نفسها وفق قناعاتها الشخصية".

المحطة الثانية ستكون مع أنور بن نور، المسؤول عن القسم الرقمي لتطوير ألعاب الفيديو والأفلام التحريكية في المركز الوطني "سينما وصورة" بتونس، الذي تم إنشاؤه سنة 2018 لدعم صناعة أفلام تكنولوجيا الواقع الافتراضي والواقع المعزز. يتحدث عن تمثيله لتونس في فعاليات مهرجان كان السينمائي الدولي المتعلقة بالإنتاج الرقمي، وعن رؤيته لمستقبل السينما وتقنياتها المحتملة عربياً وعالمياً والتحديات التي تواجه تطورها.

 

أنور بن نور مع ميشا خليل
أنور بن نور مع ميشا خليل © خاص مونت كارلو الدولية

 

وننهي مع مرسى سينمائي موسيقي هو فيلم المخرج الأسترالي باز لورمان "إلفيس"، الذي يعرض في مهرجان كان خارج المسابقة الرسمية ويتناول حياة الكينغ إلفيس بريسلي ومسيرته الفنية في عالم الغناء والاستعراض والتمثيل.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم