فن النحت التدمري.. حجرٌ ينطق بحضارة عريقة في متاحف العالم

سمعي 31:02
تمثال "أميّة" ابنة يرحاي، تدمر (النصف الثاني للقرن الثاني ميلادي)
تمثال "أميّة" ابنة يرحاي، تدمر (النصف الثاني للقرن الثاني ميلادي) © موقع وزارة الثقافة الفرنسية

تدمر، عروس الصحراء السورية التي امتلكت منذ القدم مقومات جمال العيش، إضافة إلى موقعها في تقاطع طرق القوافل التجارية بين الشرق والغرب. صدّرت للعديد من متاحف العالم قطعاً فنية رائعة الجمال، تعكس عظمة وغنى حضارة مملكة تدمر التي ازدهرت على مدى عقود عدّة، قبل الميلاد وبعده.

إعلان

وأكثر ما يلفت الناظر بين تلك القطع، هي تلك التماثيل النصفية الجنائزية التي تمتلك أسلوب محلّي مميز يمكن اعتباره بصمة فنية تدمرية خاصة.

للحديث عن ظروف نشأة فن النحت التدمري والعوامل التي أدت إلى ازدهار هذا النوع من المنحوتات، وعن أهم وأشهر المتاحف التي تحتوي على العدد الأكبر منها، يستضيف برنامج "مراسي" د. فؤاد طوبال، الأستاذ في كلية الفنون الجميلة بجامعة دمشق والباحث في الفنون والحضارات القديمة والمتخصص في الفن التدمري.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم