"رحلة الروح" تُتوّج مسار حمّادي بن سعد الإبداعي

سمعي
الفنان التشكيلي حمّادي بن سعد
الفنان التشكيلي حمّادي بن سعد © خاص مونت كارلو الدولية

لقاء مع الفنان التشكيلي التونسي حمّادي بن سعد وهو واحد من رواد الفنّ التونسي المعاصر. التقت به ميشا خليل في تونس بمناسبة المعرض الذي يقيمه في العاصمة التونسية والذي يحمل عنوان "رحلة الروح".

إعلان

لطالما بحث حمّادي بن سعد عن المعنى في أعماله الفنية. عصامي التكوين، قام بأسفار عدّة وزار متاحف مهمّة في العالم و"تغذّى"، كما يحلو له أن يقول، من كلّ ما شاهده واطلع عليه في كتب الفنّ. يُعتبر حمّادي بن سعد اليوم آخر رائد من رواد الفن التونسي المعاصر الذي ما زال على قيد الحياة.

الروح والروحانية

يرى حمّادي بن سعد، في تجربته الفنية، رحلة حياتية مثمرة لَمَا كان لها وجود من دون المثابرة والمحاولة والشغف. لا يكفي بالنسبة له أن نملك الموهبة إذا لم ندعمها بالتجربة الدائمة والمحاولة اليومية في الابتكار والإبداع. الحياة مدرسة لحمّادي بن سعد، يجد في كلّ تفصيل منها مادّة لفنّه. وصل إلى عمر يريد فيه أن يقوم ب"رحلة الروح". يبحث اليوم، وهو في الرابعة والسبعين، عن روحانية معينة يستمّدها من النضج الذي اكتسبه من سنوات الحياة ومن تجاربها. لوحات معرضه الأخير الذي يحمل عنوان "رحلة الروح" يغوص في هذه الروحانية ويصوّر أجساد أفراد تنظر منجذبة إلى الأعلى، إلى ذلك المكان المفعم بسكينةٍ تتوق إليها الروح وهناء تجد فيه ملاذها.

"رحلة الروح" تُتوّج مسار حمّادي بن سعد الإبداعي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم