طرب إلكتروني في موسيقى "هالو سايكَلِبّو"

سمعي 26:32
© خاص

رحلة في موسيقى الفنان السوري سامر صائم الدهر الملّقب ب"هالو سايكَلِبّو" (Hello Pshychaleppo) مع ميشا خليل في برنامج مراسي. يمزج ابن مدينة حلب الموسيقى الطربية الشرقية بإيقاعات الموسيقى الإلكترونية مستخدماً تأثيرات بصرية وسمعية. هالو سايكَلِبّو يشارك في الدورة الثالثة والعشرين من مهرجان العالم العربي في مونتريال بعرض يحمل عنوان "الممسوسون" (Les possédés).

إعلان

درس ضيفنا الفنون الجميلة والموسيقى حتّى أصبحت طاغيةً فيما بعد على حياته عامّةً. ومدينة حلب السوريّة شاهدةٌ على أولى خطواته الموسيقية.

تمثّل حلب بالنسبة إليه مخزونه الموسيقي وذكرياته". أثّر طابعها الموسيقي عليه فكان له " مرافقًا" من خلال صوت صباح فخري ونور مهنّا. هكذا وجد ضيفنا نفسه "محاطـًا دائمًا بالجملة الموسيقية وبالمقامات واللحن"  

كانت الموسيقى في البداية مناجاةً شخصيّةً بالنسبة إليه قبل أن يتحوّل هذا المشروع الشخصّي إلى" عملٍ" دؤوب منذ ما يزيد عن عشر سنواتٍ، عملٌ "شخصيٍّ وحقيقيٍّ".

هالو سايكليبو Hello Psychaleppo:  

سعى سامر صايم الدهر من خلال هذا المشروع الذي وصفه   "بالملعب" إلى خلق هذه الشخصيّة. وكان التحدّي في خلق "مساحةٍ جديدةٍ. لقد كان "ملعبًا ممتعًا ومسلٍ" ثمّ أخذَ يتطوّر.

يعتبر صايم الدهر أنّ لكلّ مرحلةٍ خصوصية ٌ خلال فترة العشر سنواتٍ وكلّ فترةٍ ساهمت في تطويره كما تطوير المشروع بمعنى ما: من "موافقة المقام والهارموني إلى جماليات الموسيقى الشرقيّة فضلاً عن جماليات الموسيقى الالكترونية". فمن مميّزات وتحدّيات العمل في آن الجمع بين عالمين في ذات الوقت "العربي والغربيّ" دون أن يخلّ ذلك بإبراز هويّةٍ خاصّةٍ بالمشروع وصاحبه.

السفر ودوره في الموسيقى:

يرى ضيفنا أن عمله يكمن أساسًا بشكلٍ عمليٍ في مقابلة النّاس والاحتكاك بهم. علاوةً على ذلك، فإنّ حضوره "كشخصٍ" في مناطق عديدةٍ ومدن مختلفةٍ يعدّ بالنسبة إليه بمثابة إضافةٍ حقيقيةٍ. ولعلّ هذه القيمة أهمّ ما في فكرة السفر. فالموسيقى تؤثر فيه وتتأثر بالتنقّل.

الموسيقى الالكترونية:

 يعبّر سامر صايم الدهر عن ميوله المتينة للموسيقى الالكترونية إذ يرى مشروعه يتكامل فيها ويمكنها "أن تحقّق جماليات هائلة". غير أنّه لا يريد مع ذلك أن يحصر نفسه في "قالبٍ واحدٍ أو شكلٍ واحدٍ". فمتى حُصر صار الموضوع "تجاريًا". يطمح من خلال هذا المشروع إلى الوصول إلى إجاباتٍ عن أسئلته الشخصيّة في الفنّ كما في الحياة.

يعود سامر صايم الدهر بعنفوان ٍ أكبر في سنة 2023 إذ يحضّر ألبومًا سيصدر خلال هذه السنة يتضمّن أغان ٍ كثيرةٍ مشتركةٍ مع أشخاصٍ عديدين.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية