مقابلة

نساء في وكالة الناسا وأخريات يقعن ضحية "الطابور غير المكتمل"

سمعي
العالمة والباحثة المصرية في مجال الهندسة الكهربائية د.غادة عامر
العالمة والباحثة المصرية في مجال الهندسة الكهربائية د.غادة عامر © (غادة عامر)

الكوكب بأكمله تقريبا تابع الشهر الماضي عملية هبوط مركبة برسيفيرانس منذ فترة على سطح المريخ. ومن تابع، لربما لاحظ وجود سيدتين أدارتا عملية الهبوط بهدوء لا يوصف حتى في اللحظات العصيبة الأخيرة للهبوط. قاعة العمليات لم تخل من وجود النساء.

إعلان

البعض قال عملية تسويق البعض الآخر قال إن الناسا دائما تشجع النساء لا بل كنا قد قرأنا عناوين من نوع: "في وكالة ناسا تتولى النساء السلطة".

التغريدة التي أرسلها توماس زوربوشن في شهر مايو 2019 وهو  المدير المساعد لمديرية المهام العلمية التابعة لناسا لا تزال تدور دورتها: "أنا فخور بالقول إنه لأول مرة في تاريخ ناسا ، تتولى النساء مسؤولية ثلاثة من أربعة أقسام #NASAScience. سوف يلهمون الجيل القادم من النساء ليصبحن رائدات في استكشاف الفضاء، مع اقترابنا من الوقت الذي تذهب فيه أول امرأة إلى القمر ".

العالمة والباحثة المصرية في مجال هندسة القوة الكهربائية الدكتورة غادة عامر تقدم لنا جولة أفق سريعة على حضور المرأة في وكالة الفضاء الأميركية.

كما تحدثنا عن ظاهرة عالمية اسمها ظاهرة "الطابور غير المكتمل"، حيث يحدث أن تتخلى النساء غالبا عن وظائفهن في مجال العلوموالهندسة والرياضيات بعد وقت قصير من حصولهن على شهاداتهن، وذلك سعيا وراء بديل «عملي».

تختم الدكتورة عامر حديثها بالإضاءة على ما ينقص، حتى تتمكن النساء من التقدم في المجالات العلمية في المجتمعات العربية.

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم