تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

تونس تسعى لتقريب وجهات النظر بين الأطراف الليبية

سمعي
الرئيس التونسي قيس سعيد يستقبل الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة ستيفاني وليامز خلال المفاوضات الليبية في تونس (09 نوفمبر 2020)
الرئيس التونسي قيس سعيد يستقبل الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة ستيفاني وليامز خلال المفاوضات الليبية في تونس (09 نوفمبر 2020) REUTERS - ZOUBEIR SOUISSI
1 دقائق

بعد اجتماعات عدة خاضتها الأطراف الليبية في عواصم أوروبية وعربية، جاء الدور على تونس لتعود الى الملف الليبي ولتقريب وجهات النظر بين جميع الأطراف للخروج من الأزمة السياسية. 

إعلان

تستقبل تونس، برعاية الأمم المتحدة، عدداً  كبيراً من الفرقاء الليبيين وتأمل أن تخرج الاجتماعات  بنتائج تمهد لوضع خارطة طريق واضحة. 

لمناقشة هذا الموضوع نستضيف الأستاذ التونسي الجمعي القاسمي ومستشار مونت كارلو الدولية الدكتور خطار أبو دياب. 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.