نافذة على العالم

فتح وحماس: مصالحة وإتفاق على "آليات" إجراء الانتخابات لأول مرة منذ 15 عاماً

سمعي
مصالحة حركتي فتح وحماس
مصالحة حركتي فتح وحماس © (رويترز: 2018)

أعلنت حركتا فتح وحماس أنهما توصلتا مع باقي الفصائل الفلسطينية  الى اتفاق على "آليات" إجراء أول إنتخابات فلسطينية منذ 15 عاماً، وذلك خلال اجتماعات جرت في القاهرة التي ترعى جهود المصالحة الفلسطينية.

إعلان

وأوضحت الفصائل الفلسطينية في بيان ختامي لاجتماعاتها في القاهرة :"أنه تم الاتفاق كذلك  على العودة إلى القاهرة  خلال مارس /آذار المقبل لوضع أسس  وآليات تشكيل المجلس الوطني الجديد بالانتخاب والتوافق".

من جانب آخر أكدت  الفصائل الفلسطينية أنها اتفقت على أن "الشراكة الوطنية  هو مسار كامل يبدأ بانتخابات المجلس التشريعي، وهي المرحلة الأولى من انتخابات المجلس الوطني، تليه انتخابات رئاسة السلطة، ومن ثم استكمال تشكيل المجلس الوطني بالانتخاب، والتوافق بما يضمن مشاركة الكل الفلسطيني في منظمة التحرير الفلسطينية بوصفها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني".

وأشارت الى ضرورة " الالتزام بالجدول الزمني الذي حدد مرسوم الانتخابات التشريعية والرئاسية، مع التأكيد على إجرائها في مدينة القدس والضفة الغربية وقطاع غزة دون استثناء".

ومساء أمس الثلاثاء قالت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا" إنّ الريس الفلسطيني محمود عبّاس تلقّى اتّصالاً هاتفياً من رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية. ونقلت "وفا" عن هنية "إشادته  بنتائج حوارات القاهرة " وتأكيده على عزم حماس "الاستمرار في الحوار وصولاً لإنجاح إجراء عملية الانتخابات وإنهاء الانقسام".

- ما هي أهمية هذا الاتفاق الفلسطيني؟

- ما الذي سينبثق عن الانتخابات المقبلة التي ستشهدها دولة فلسطين لأول مرة منذ 15 عاما؟ 

- ما الذي سيجلبه الاستحقاق المقبل للشعب الفلسطيني؟ 

- ما هي الرسائل  الموجهة، من خلال هذا الاتفاق، للعالم  وبخاصة لأوروبا وللإدارة الامريكية الجديدة؟ 

للإجابة على هذه الأسئلة وغيرها يستضيف برنامج نافذة على العالم طلال عوكل، الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني من غزة  وخطار أبو دياب، المحلل السياسي لدى مونت كارلو الدولية هنا في باريس.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم