نافذة على العالم

هل بات الغرب وروسيا أمام مواجهة حتمية ومباشرة متعددة الجبهات؟

سمعي
صورة التقطتها ونشرتها الخدمة الصحفية بوزارة الداخلية الأوكرانية لجنود من الحرس الوطني يشاركون في تدريب عسكري بالقرب من ميناء ماريوبول الأوكراني في آزوف في 19 أبريل 2021
صورة التقطتها ونشرتها الخدمة الصحفية بوزارة الداخلية الأوكرانية لجنود من الحرس الوطني يشاركون في تدريب عسكري بالقرب من ميناء ماريوبول الأوكراني في آزوف في 19 أبريل 2021 © أ ف ب

في نافذة على العالم تناقش سعدة الصابري حدود التصعيد الروسي الغربي على الحدود مع أوكرانيا مع الدكتور رامي القليوبي، الأستاذ الجامعي والمحلل السياسي الروسي، والدكتور خطار أبو دياب، المستشار السياسي لمونت كارلو الدولية.

إعلان

وسط تزايد الحشود والتعزيزات العسكرية الروسية والأمريكية والبريطانية في البحر الأسود وفي القواعد العسكرية التي تملكها كافة الأطراف في المناطق المحيطة بأوكرانيا، يظل التساؤل الأكبر، هل لدى تلك الأطراف النية بتصعيد مواقفها إلى حد المواجهة المباشرة؟ أم سيظل التوتر في إطار الحرب الباردة الجديدة؟ وهل يمكن لأوروبا فرض عقوبات على الروس والتخلي عن مصالحها معهم؟ وكيف يمكن للاقتصاد الروسي أن يصمد أمام عقوبات قطاعية أشد وطأة تطالب بها كييف؟

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم