نقاش مونت كارلو الدولية

القرارات الرئاسية التونسية بين المشروعية الدستورية والمطالب الشعبية

سمعي 14:04
الرئيس التونسي قيس سعيد يؤدي اليمين الدستور، تونس ( 23 أكتوبر 2019)
الرئيس التونسي قيس سعيد يؤدي اليمين الدستور، تونس ( 23 أكتوبر 2019) REUTERS - Zoubeir Souissi

ما هي خارطة الطريق التي سيضعها الرئيس التونسي خلال مهلة الـ 30 يوماً؟ نقاش مونت كارلو مع سعدة الصابري

إعلان

تتباين الآراء حول ما يحدث في تونس على الرغم من أن قرارات الرئيس قيس سعيّد، التي يضعها البعض في إطار معركة النفوذ بين الرئاسات الثلاث، الجمهورية والحكومة والبرلمان، لم تشكل مفاجأة بالنسبة إلى الكثيرين.

ومع فتح الرئيس التونسي لحرب متعددة الجبهات ووضع ملفات الفساد أمام النيابة والقضاء، يظل التساؤل قائماً بشأن شكل الخارطة السياسية التي سيرسمها قيس سعيد ومدى إمكانية التزامه بمهلة الـ30 يوماً التي يمنحها له الدستور بعد تجميد البرلمان وإقالة المسؤولين.

كل ذلك وسط مطالب إقليمية ودولية بسرعة تسمية رئيس جديد للحكومة واتخاذ كافة التدابير اللازمة لحماية المسار الديمقراطي الوليد. 

نحاول مناقشة محاور ما يحدث في تونس مع ضيفينا: صلاح الدين الجورشي المحلل السياسي التونسي، ورياض الصيداوي، مدير المركز العربي للدراسات السياسية والاجتماعية في جنيف.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم