مفتاح الحلّ في ليبيا مع مَن؟

سمعي 12:24
رئيس الوزراء الليبي المعين فتحي باشاغا
رئيس الوزراء الليبي المعين فتحي باشاغا REUTERS - JIHED ABIDELLAOUI

بعد تأكيد فتحي باشاغا، رئيس الوزراء الليبي المعين من البرلمان،  أنه سيتوّلى مهامه في العاصمة "في الأيام المقبلة"، وتصريحاته بأن كل الطرق إلى طرابلس مفتوحة، لا يبدو واضحا على ماذا بنى رئيس الوزراء المكلف تصريحاته هذه في ظل الانقسام الكبير الذي يسود البلاد، مع وجود حكومتين متنافستين، الأولى في طرابلس جاءت وفق اتفاق سياسي قبل عام ونصف برئاسة عبد الحميد دبيبة الرافض تسليم السلطة إلا إلى حكومة منتخبة، والثانية برئاسة فتحي باشاغا عيّنها مجلس النواب في فبراير الماضي ومنحها الثقة في مارس، وتتخذ من سرت في وسط البلاد مقراً مؤقتاً لها بعد منعها من الدخول إلى طرابلس.

إعلان

ضيوف النقاش:

- الكاتب السياسي والخبير في شؤون أفريقيا رشيد خشانة

- والمستشار السياسي لإذاعة مونت كارلو الدولية  الدكتور خطار أبو دياب 

للإجابة على أسئلة تتعلق بما إذا كان إنقاذ ليبيا ممكنا، علماً أن كل المفاوضات تدور في حلقة مفرغة بعدما فشلت جهود المبعوثة الأممية ستيفانى ويليامز المتواصلة منذ أشهر طويلة في محاولة لتذليل المشكلات الدستورية. وأين هو الدور الإفريقي، وكيف يبدو الدور الأمريكي ملتبسا؟

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية