تفجيرا القدس: أسبابهما وتداعياتهما على نتنياهو وتشكيلة حكومته

سمعي 12:02
فرق الإنقاذ في مكان وقوع الانفجار في القدس (23/11/2022)
فرق الإنقاذ في مكان وقوع الانفجار في القدس (23/11/2022) AP - Maya Alleruzzo

في الزمان وفي النمط يعتبر التفجيران بعبوتين ناسفتين في محطتين للحافلات على مشارف القدس نقلة في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي..

إعلان

وجّهت إسرائيل أصابع الاتهام الى نشطاء فلسطينيين، ويعود آخر تفجير بقنبلة في القدس الى عام 2016. وتزامن الهجومان مع مفاوضات بنيامين نتنياهو لتشكيل حكومة إسرائيلية ستكون الأكثر يمينية إذ ستضمّ أحد زعماء  الحركة الصهيونية الدينية التي سيتولى زعيمها إيتمار بن غير حقيبة الأمن الداخلي.

هذا وحثّ بن غير على  تشكيل حكومة  سريعا ودعا الى تنفيذ عمليات اغتيال محددة في إطار سياسة محاربة الإرهاب. 

فهل تفجيرا القدس هما نتيجة هذا الخطاب السياسي الأكثر تطرفاً الذي عرفته إسرائيل في الأشهر الماضية؟ هل هي بداية مرحلة جديدة من الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي بعد أشهر على عمليات توغّل يقوم بها الجيش الإسرائيلي في نابلس وتُسفر يومياً عن سقوط قتلى وجرحى؟  

للحديث معنا من القدس د. علي الأعور، الباحث والخبير في الشؤون الإسرائيلية بمشاركة د. خطار أبو دياب، المحلل السياسي لدى اذاعة مونت كارلو الدولية.  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية