هوى الأيام

الطفل يحتاج إلى أمّ سعيدة

سمعي
الأم وتأنيب الضمير
الأم وتأنيب الضمير © Flickr

تأنيب الضمير لدى الأم، وشعورها دائماً بالتقصير نحو أولادها، من الصفات المشتركة لدى العديد من الأمهات. إنّ تحديد الهدف من التربية، هو القاعدة الذهبية من أجل التخفيف من هذا الإحساس.  

إعلان

وهنا توضّح غزل بغدادي، مستشارة تربوية ومؤسسة منصة "علّمتني كنز"، بأنّ المرأة تخلق أمّ وتحبّ أولادها بالفطرة، ولكن تربية الأولاد لا تأتي بالفطرة. وعليه، من المهمّ أن تهتمّ كل أمّ بنقاط قوتها وتتصالح مع نقاط ضعفها، وتطوّر علاقتها مع الأولاد على هذا الأساس.

وتلفت غزل الانتباه، خاصة في زمن وسائل التواصل الإجتماعي، إلى عدم تركيز الأمّ على كل ما ينشر على هذه الوسائط من فيديوهات، تبرز علاقة الأم "المثالية" مع الأولاد. وتنصح بأن تقوم الأم باستثمار الوقت مع أبنائها، حسب المهارات التي تحبها وتجيدها، مشدّدة على أنّ ما من أمّ "مثالية". 

غزل بغدادي، ضيفة سميرة إبراهيم في برنامج هوى الأيام. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم