هوى الأيام

صعوبة التعلّم، هديةّّ!!

سمعي
ابتسام الصومالي
ابتسام الصومالي © (Ibtissam Al Somali)

"أنتِ تعانين من الـ Dyslexia"، بكلمات قليلة وغير مفهومة بالنسبة لها، حوّلت ابتسام الصومالي صعوبة التعلّم إلى حافز من أجل البحث والتوعية.  

إعلان

اكتشفت ابتسام الصومالي، خبيرة في مجال تسويق الترفيه والسياحة، حالتها في وقت متأخّر. وعملت بنصيحة أساتذتها بأن تدرس مجالاً في الفن والإبداع، فاختارت الهندسة الداخلية. وعام 2018، قرّرت أن تقول علناً: "أنا dyslexic". 

وتسير ابتسام طريقاً طويلة في البحث والتوعية والتثقيف، في ما يتعلّق بالأشخاص الذين يعانون من هذه المشكلة. ومن أجل ذلك أطلقت مشروعها Saudi Dyslexia Society (مجتمع الديسليكسيا).

ابتسام الصومالي، ضيفة سميرة إبراهيم في برنامج "هوى الأيام". 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم