هوى الأيام

لا تستعجل في التاتو

سمعي
التاتو قرار مصيري
التاتو قرار مصيري © Shenoudat Abdelmalak

التاتو أو الوشم فنّ قائم بحدّ ذاته، وتختلف طرق استخدامه وتطوّر رسوماته.

إعلان

يدخلنا شنودة عبد الملاك، فنان في فنّ الوشم، إلى كواليس هذا النوع من الرسم، الذي بدأ بممارسته بعد التخرّج من الجامعة. وتأثّر كثيراً بالزوّار الأجانب في مصر، ورسومات التاتو على أجسادهم. 

ويؤكّد شنودة بأنّ لا خطر من التاتو، ما دام الرسّام يدرك الخطوات الصحيحة، والمواد المستخدمة أصلية. وينصح الشخص بأن يأخذ وقته قبل رسم التاتو، لأنه قرار مصيري، ويقول: "من يفكّر بإزالة التاتو فيما بعد، من الأفضل ألا يقوم به". 

شنودة عبد الملاك، ضيف سميرة إبراهيم في برنامج "هوى الأيام".

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم