هوى الأيام

"حادي بادي" تحيي أدب الأطفال

سمعي
ميراندا بشارة تطلق منصة "حادي بادي" لتشجيع القراءة
ميراندا بشارة تطلق منصة "حادي بادي" لتشجيع القراءة © Miranda Béchara

على الرغم من اتجاه العديد من الأطفال إلى الالكترونيات، إلاّ أنّ القراءة ما تزال هاجس الأهل في تربية الأطفال. 

إعلان

ورشات عمل كثيرة ومبادرات أيضاً، تُطلق من  من أجل التشجيع على القراءة. ومن بينها مبادرة Hadi Badi Books - "حادي بادي"، وهي منصة إلكترونية تربط الأهل بالكتب العربية المتوفرة في الأسواق. ذلك لأنّ "ثمة فجوة عربية ما بين الأهل والكتب العربية المتوفرة في الأسواق"، على حدّ قول ميراندا بشارة، كاتبة وإحدى مؤسسات هذه المنصة إلى جانب رنيم حسين وهند عادل (الاختصاصيتان في علم النفس).  

بداية الفكرة كانت من تجربة شخصية عاشتها ميراندا، وهي تقيم في باريس، التي وجدت في قراءة الكتب أفضل وسيلة لتعليم أولادها اللغة العربية، والحفاظ على علاقتهم بالثقافة والهوية العربية. هذا بالإضافة إلى أهمية الكتب في علاج الأطفال، باعتبار أنها أداة للتعبير عن النفس والخيال والتخيّل. ويشارك العديد من المشاهير، جلسات قراءة الكتب مع الأطفال ويتمّ نشرها عبر المنصة على وسائل التواصل الإجتماعي. 

ميراندا بشارة، ضيفة سميرة إبراهيم في برنامج "هوى الأيام". 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم