هوى الأيام

الملكية الفكرية غائبة عن السوشيل ميديا

سمعي
حماية المضمون على السوشيل ميديا
حماية المضمون على السوشيل ميديا © Flickr Mark Kens

يشغل موضوع الملكية الفكرية على وسائل التواصل الاجتماعي، الأفراد أكثر من الشركات الكبرى والعالمية. ويجب على الأفراد بالتحديد، الانتباه إلى ما يتمّ نشره وتحميله على كافة المنصات. 

إعلان

ويؤكّد بشير تغريني، مستشار في الإعلام الرقمي والتواصل، أنّ المنصات الرقمية تنظر بشكل أسرع إلى القضايا المرفوعة من قبل الشركات الكبرى في ما يتعلّق بخرق الملكية الفكرية، نظراً إلى أنها تدفع الضرائب وتضع الإعلانات، إلى جانب أنّ لديها شبكة تواصل أوسع مع هذه المنصات، في حين أنّ الملكية الفكرية تُطبّق بشكل ضئيل على صعيد الفرد. 

وينصح بشير بضرورة معرفة المواد التي سيقوم الفرد بتحميلها على مواقع التواصل الإجتماعي، وأن يكون على دراية مسبقاً عن احتمال سرقة فكرته. هذا مع العلم أنّ الفكرة نفسها قد تنجح معك، وتفشل مع غيرك. وتبقى الملكية الفكرة غير المضمونة على السوشيل ميديا، هي إحدى سيئات العالم الرقمي، كما يشير بشير، الذي يؤكّد بأنّ القوانين تتطوّر ولكن المسألة تحتاج إلى الوقت كي تصبح قيد التنفيذ. 

بشير تغريني، ضيف سميرة إبراهيم في برنامج "هوى الأيام".

يمكنكم المشاركة معنا بترك رسالة صوتية قصيرة، للتعبير عن حالة أسعدتكم أو موقف أحزنكم (فيلم، كتاب، مسلسل...)، على الرقم التالي:

0033642021346 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم