هوى الأيام

ماثيو الخضر: منزلي مصدر إلهامي

سمعي 18:22
ماثيو الخضر في أوبرا L'Ormindo
ماثيو الخضر في أوبرا L'Ormindo © Matteo Khodr

يعود ماثيو الخضر على المسرح من جديد، بدور بطولة لمسرحية "L’Ormindo" للمخرج فرانشيسكو كافالي Francesco Cavalli.

إعلان

المسرحية هي أوبرا من القرن السابع عشر، تمّ عرضها في برلين - إلمانيا. ويُعرب ماثيو الخضر، الكونتنور، عن سعادته عند تلقّي الاتصال من أجل تقديم العرض، خاصة وأنها الأوبرا الوحيدة التي تجري أحداثها في المغرب. وبعد الاستماع إلى الموسيق، "لم يعجبه الموضوع بداية وشعر بالخوف.. ولكن سرعان ما أحبّ الدور وأصبح مهووساً به". 

يأتي هذا العمل بعد استعادة ماثيو الخضر لصوته، الذي فقده بشكل مؤقّت، نتيجه الصدمة النفسية التي تعرّض لها نتيجة انفجار بيروت في 4 آب 2020، وتدمّر بيته. كان التأثّر كبيراً بالنسبة لـ ماثيو لأنّه شخص يحب الجلوس في المنزل، هو من اعتاد القيام بعمله من المنزل، فالـ "الإلهام والوحي يأتيني من منزلي". 

ماثيو الخضر، ضيف سميرة إبراهيم في برنامج "هوى الأيام".

يمكنكم المشاركة معنا بترك رسالة صوتية قصيرة، للتعبير عن حالة أسعدتكم أو موقف أحزنكم (فيلم، كتاب، مسلسل...)، على الرقم التالي:

0033642021346 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم