هوى الأيام

عالج السبب، لا النتيجة

سمعي 19:39
ناديا ناصيف ضيفة سميرة إبراهيم في "هوى الأيام"
ناديا ناصيف ضيفة سميرة إبراهيم في "هوى الأيام" © MCD

يشكل المظهر هاجساً أساسياً لدى المرأة كما الرجل، فهل يمكن تحسين المظهر دون اللجوء إلى الجراحة التجميلية؟

إعلان

"أنا ضدّ أن يلجأ الشخص بشكل مباشر لعمليات التجميل"، هكذا تجيب د. ناديا ناصيف، اختصاصية وباحثة في مجال الأنسجة الدهنية. وتؤكّد على فعالية كل التقنيات غير الجراحية سواء للوجه أم الجسم. وتشير إلى أنّ الجراحة من شأنها أن تحسّن الشكل وليس الصحة، في وقت يجب علاج سبب المشكلة وليس النتيجة. 

ولتحسين المظهر، توضّح د. ناديا أنّ العلاج الطبيعي هو الأفضل والأنسب، ويجب أن تكون الخطة متكاملة، بمعنى تجمع ما بين شرب المياه، ممارسة الرياضة، التغذية وطريقة العيش - نمط الحياة. 

د. ناديا ناصيف، ضيفة سميرة إبراهيم في برنامج "هوى الأيام".

يمكنكم المشاركة معنا بترك رسالة صوتية قصيرة، للتعبير عن حالة أسعدتكم أو موقف أحزنكم (فيلم، كتاب، مسلسل...)، على الرقم التالي:

0033642021346 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم