هوى الأيام

زافين قيومجيان: لستُ مظلوماً إعلامياً

سمعي 24:23
زافين قيومجيان: غداً سيكون أفضل!!
زافين قيومجيان: غداً سيكون أفضل!! © MCD - Zaven Kouyoumdjian

لم تسرق الأزمة في لبنان ولا كورونا، روح الفرح وجرعة الأمل من زافين قيومجيان. 

إعلان

"أنا أيضاً أحتاج أن أسمع جملة: غداً سيكون أفضل!!"، كما يقول زافين قيومجيان، إعلامي ومقدّم برامج ومؤلّف مجموعة من الكتب حول التلفزيون. ومن التلفزيون، انتقل زافين إلى الإذاعة والأونلاين عبر يوتيوب، فوجد بأنّ "الإذاعة فتحت له آفاقاً جديدة (...) وجعلتني أكتشف جوانب من شخصيتي". 

عن الأزمة الإقتصادية والصحية التي يمرّ بها لبنان، يقول: "انشالله تمرّ الأزمة، وعلينا جميعاً أن نكافح ونزرع الأمل لتخطّيها". ويشير إلى أنّ أي أزمة هي إمّا تحطّمك، أم تكون فرصة للحفاظ على نفسك وقيمتك والسعي لتحقيق أحلامك. وحلم زافين أن يصدر كتاباً حول تاريخ التلفزيون في العالم العربي، "وأن أساهم بذلك في صناعة الذاكرة". 

زافين قيومجيان، ضيف سميرة إبراهيم في برنامج "هوى الأيام".

يمكنكم المشاركة معنا بترك رسالة صوتية قصيرة، للتعبير عن حالة أسعدتكم أو موقف أحزنكم (فيلم، كتاب، مسلسل...)، على الرقم التالي:

0033642021346 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم