هوى الأيام

جمانة حداد: هنا، تبدأ حرية المرأة

سمعي 18:53
جمانة حداد: كل إنسان ممكن يضحّي وليس فقط المرأة
جمانة حداد: كل إنسان ممكن يضحّي وليس فقط المرأة © Joumana Haddad

تتمنى جمانة حداد للمرأة كل يوم، أن تبقى مصرّة على حقّها بكرامتها وحقوقها الإنسانية. ذلك على الرغم من كل العراقيل، والضغوطات وحتى العنف، التي قد تتعرّ له. 

إعلان

تشير جمانة حداد، صحافية وكاتبة وشاعرة ومترجمة ومقدّمة برامج ورئيسة تحرير مجلة "جسد"، إلى أنّ الحياة سهلة أن تسرقنا من أيّ شيء نريده، "خاصة بالنسبة للمرأة التي تتربّى منذ الصغر أنها خُلقت للتضحية". بل على العكس ممكن لأيّ شخص أن يضحّي، وكل إنسان يستحقّ أن يشعر أنه يعيش في عالم ومجتمع يقدّره، ويحترم قدراته، ويعرف يستفيد من ذكائه ليتمكّن من التقدّم.

وتعتبر جمانة حداد، بأنّ أشكال الظم التي تمارس على المرأة كثيرة مرعبة. ولكن الأمر الذي يشكّل نقطة البداية، هي طريقة تربية الأنثى منذ ولادتها "على أن تعتبر نفسها أقلّ.. وأن لا تؤمن بقدراتها (...) وأن تصدّق انّ دورها هو آلة إنجاب". ومن البديهي أنّ تصبح هذه الطريقة في التربية هي عدوّ المرأة، في كل ما ستقوم به في كل أشكال وجودها على الأرض. فمن المهمّ أن تتحرّر المرأة من النظرة المُهينة لها، و"هنا تبدأ الحرية، متى لم تعد تهتمّ ماذا سيقول الآخر عنها". وهذا العمل يأتي على 3 مستويات: أوّلاً، يجب أن يكون لديها الوعي الكافي، لتدرك الأسباب التي دفعتها إلى عدم الإيمان بذاتها. ثانياً، وعي المرأة للظلم التي تتعرّض له، ووعدم تربية الأولاد بنفس الطريقة التي تربّت عليها. ثالثاً، العمل يكون على صعيد المنظومة، سواء في طريقة التعمل بالمدارس، واحترام حقّ المرأة بالانخراط في العمل السياسي. 

جمانة حداد، ضيفة سميرة إبراهيم في برنامج "هوى الأيام".

يمكنكم المشاركة معنا بترك رسالة صوتية قصيرة، للتعبير عن حالة أسعدتكم أو موقف أحزنكم (فيلم، كتاب، مسلسل...)، على الرقم التالي:

0033642021346 

نص: كاتيا سعد

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم