هوى الأيام

دارينا الجندي: أنا اليوم ممثلة "وبس"

سمعي 19:50
الممثلة دارينا الجندي في استديوهات مونت كارلو الدولية
الممثلة دارينا الجندي في استديوهات مونت كارلو الدولية © MCD

بين لبنان، فرنسا، تركيا، وغيرها من البلدان، تتجوّل دارينا الجندي لتصل إلينا بأدوارها المتنوعة على المسرح والسينما والتلفزيون وبلغات مختلفة. 

إعلان

تتحدّث دارينا الجندي عن سعيها في فرنسا إلى أن تمثّل باللغة الفرنسية أولاً قبل قبول تأدية أدوار نساء عربيات في السينما الفرنسية، وهو ما حقّقته، لتقول: "أنا اليوم صرت ممثلة وبس.. وهذا ما كنت أحارب من أجله". وقد شاركت بمشاريع عديدة في عدة دول لتطلّ على الشاشة العربية خلال شهر رمضان بمسلسلين: "ظلّ" و"بطلوع الروح".

دارينا الجندي متصالحة مع ذاتها، جسدها وروحها، لدرجة أنها فخورة بعمرها (54 سنة)، "ويستحيل أن أجري عمليات تجميل... الوجه أجمل كلما تقدّمت في السن.. تجاعيدي هي حياتي". وهي ترى بأنه مع مرور الوقت والتراكم الخبرات، تصبح أدواتها في التمثيل أذكى وأعمق وأسهل. كما وتوظّف كل الصعوبات وتجارب حياتها في خدمة الفن، وأدائها التمثيلي. 

دارينا الجندي ضيفة سميرة إبراهيم في برنامج "هوى الأيام".

يمكنكم المشاركة معنا بترك رسالة صوتية قصيرة، للتعبير عن حالة أسعدتكم أو موقف أحزنكم (فيلم، كتاب، مسلسل...)، على الرقم التالي:

0033642021346 

نص: كاتيا سعد 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم