من بينها الكعب والفوط الصحية.. أشياء أنثوية صنعت في البداية للرجال

حذاء بكعب عال
حذاء بكعب عال © فليكر ( ☼☼Jo Zimny Photos☼☼)

نشر موقع "برايت سايد" تقريرا أشار فيه إلى مدى رقة الخط الفاصل بين الجنسين حيث يمكن لأي شخص استخدام المنتج، بدون أن يعرف الغرض الأولي منه ولمن صنع بالتحديد.

إعلان

ومن بين هذه الأشياء، نجد الفوط الصحية التي كان الغرض منها المساعدة في منع نزيف الجنود الجرحى خلال المعارك.

وكان يرتدي الجنود الكعب العالي لتثبيت أقدامهم في بلاد فارس في القرن الخامس عشر. ثم جلب المهاجرون الفارسيون الأحذية ذات الكعب العالي إلى أوروبا وارتداها الأرستقراطيون الذكور كطريقة عصرية تظهرهم بقامة أطول.

ويعتقد أن اليوغا ترجع إلى جماعة "براهمين" حيث ينتمي الرجال إلى نظام الطبقات الهندوس، وكانوا معروفين باسم "رجال العلم". ثم عرف الغرب هذه الممارسة وانتشرت لتصبح شائعة بين النساء حتى يومنا هذا.

كان الغرض الأصلي من المحفظة هو أن تكون بمثابة حقيبة صغيرة يوضع بداخلها المال فقط. وكانت شائعة الاستعمال بين الرجال الذين كانوا يعملون خارج المنزل. ومع مرور الوقت، بدأت النساء في ارتداء هذه الحقائب أكثر فأكثر حتى أصبحت ملحقا أساسيا في الموضة النسائية.

أما بالنسبة للجوارب الطويلة، فقد كانت حكرا على الرجال فقط في أوروبا، يرتدونها عند ركوب الخيل. أما اليوم، فقد أصبحت النساء ترتديها بأشكال وألوان مختلفة في كل الفصول.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم