كرة القدم العالمية

رئيس الفيفا السابق كان في غيبوبة بعد جراحة في القلب

الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) ، سيب بلاتر ، يتحدث إلى أحد الصحفيين أثناء وصوله إلى مبنى مكتب المدعي العام السويسري يوم 1 سبتمبر / أيلول 2020 في مدينة برن.
الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) ، سيب بلاتر ، يتحدث إلى أحد الصحفيين أثناء وصوله إلى مبنى مكتب المدعي العام السويسري يوم 1 سبتمبر / أيلول 2020 في مدينة برن. © (أ ف ب)
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

أبلغت ابنة سيب بلاتر وسائل إعلام سويدية بأن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) السابق أمضى أسبوعا في غيبوبة صناعية بعد خضوعه لجراحة في القلب الشهر الماضي.

إعلان

وقالت كورين بلاتر في مقابلة مع سي.إتش ميديا "قبل عيد الميلاد مباشرة، تعين عليه دخول المستشفى للخضوع إلى جراحة في القلب" مضيفة أن الجراحة كان من المتوقع أن تكون روتينية.

وتابعت "لكن كل شيء أصبح خطيرا ومعقدا. في المجمل قضى ما يزيد على أسبوع في غيبوبة صناعية".

وقالت ابنة بلاتر إن رئيس الفيفا السابق (84 عاما) أصيب بفيروس كورونا في نوفمبر تشرين الثاني لكنه تعافى بدون أن تظهر عليه العديد من الأعراض.

وأوقف بلاتر، الذي ترأس الفيفا 17 عاما، ثم فرضت عليه لجنة القيم في الفيفا حظرا بعد أن أصبح محور تحقيق جنائي في سويسرا عام 2015.

وتوسعت التحقيقات، المستمرة حتى الآن، في نوفمبر تشرين الثاني لتشمل الاشتباه في فساد بجانب سوء الإدارة والاختلاس.

كما قال الفيفا في أواخر ديسمبر كانون الأول إنه قدم شكوى جنائية أمام المدعي العام في زوريخ ضد بلاتر بسبب "سوء الإدارة الجنائية" لمشروع متحف بدأه بنفسه.

وقالت كورين بلاتر، التي تحدثت قبل جلسة استماع لوالدها في قضايا مدنية وجنائية واسعة النطاق، إن والدها ليس على دراية بالشكوى الجديدة التي قدمها الفيفا وكان للتدقيق على مدى السنوات الخمس الماضية أثر سلبي عليه.

وأضافت أن بلاتر يظهر الآن علامات بسيطة لكن مستمرة على التعافي وأنه خرج من العناية المركزة هذا الأسبوع.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم