تراجع حالة زين الدين زيدان الصحية بعد ظهور أعراض "قوية" إثر إصابته بكورونا

مدرب ريال مدريد الفرنسي زين الدين خلال مباراة فريقه أمام ألكويانو من الدرجة الثالثة بوم 20 يناير 2021
مدرب ريال مدريد الفرنسي زين الدين خلال مباراة فريقه أمام ألكويانو من الدرجة الثالثة بوم 20 يناير 2021 © أ ف ب

عقب إصابة مدرب فريق ريال مدريد الاسباني ، زين الدين زيدان، بفيروس كورونا المستجد ، بدأت تظهر عليه عوارض قوية ما أدى الى تراجع حالته الصحية  .

إعلان

هذا ما أوردته صحيفة "سبورت" الإسبانية، الجمعة 29 يناير 2021، والتي أعلنت أن زين الدين زيدان،  الذي قرر عزل نفسه في منزله بعد إصابته بكوفيد-19، أخذ يطور أعراض الفيروس  بعد أيام قليلة على عدم ظهور الأعراض.

وأوضحت الصحيفة أن ما بدا في البداية أنه حالة دون أعراض قد تغير وتطور مع عطلة نهاية الأسبوع، إلى حد المدير الفني الفرنسي للفريق الملكي قد طور اثنين من أكثر أعراض الإصابة بفيروس كورونا شيوعا: وهي "الحمى والسعال".

وإذا ثبتت فعلا هذه الأنباء،  فإن زين الدين زيدان،  سيضطر إلى البقاء في العزلة.

  • تأخر عودة زيدان إلى ريال مدريد

وقد تسبب الحالة الصحية  لزين الدين زيدان  والتي قيل إنها تراجعت بسبب الفيروس ، في تأخر عودته لقيادة ريال مدريد لفترة أطول من المتوقع.

وأوضحت الصحيفة، أن البروتوكول الصحي للاتحاد الإسباني لكرة القدم ينص على أن المدة الأقل للبقاء في المنزل هي 10 أيام، ومن ثم يعود المصاب للعمل بعد ظهور اختبارين سلبيين لفيروس كورونا، طالما أنه لم تظهر عليه أي أعراض، ولكن مع الوضع الحالي لزيدان يمكن أن تزيد المدة.

وأشارت الصحيفة الإسبانية ، إلى أنه يجب أن تزول أعراض الإصابة أولا عن الحالة المصابة، قبل 3 أيام على الأقل من إجراء اختبار جديد للكشف عن الفيروس سريع الانتشار.

وكان نادي ريال مدريد الإسباني لكرة القدم  قد أعلن يوم الجمعة المنصرم ، إصابة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان بفيروس كورونا المستجد.

وتأتي إصابة زيدان عشية مباريات هامة، يسعى من خلالها  ريال مدريد إلى تعويض خيبة الخروج من بطولة كأس الملك على يد فريق من الدرجة الثالثة.

 

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم