مانشستر يونايتد يهزم تسعة لاعبين من ساوثامبتون بتسعة أهداف

أ ف ب
أ ف ب AFP - PHIL NOBLE
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
5 دقائق

عاد مانشستر يونايتد إلى طريق الانتصارات بطريقة رائعة بعد فوز عادل به الرقم القياسي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بنتيجة 9-صفر على ساوثامبتون الذي أنهى المباراة بتسعة لاعبين.

إعلان

وبهذا الانتصار رفع فريق المدرب أولي جونار سولشار رصيده إلى 44 نقطة متساويا مع مانشستر سيتي المتصدر رغم أن يونايتد خاض مباراتين إضافيتين بينما يحل سيتي ضيفا على بيرنلي يوم الأربعاء.

وأحرز البديل أنطوني مارسيال هدفين لصالح يونايتد في نتيجة عادلت انتصاره 9-صفر على إبسويتش تاون عام 1995 بالإضافة إلى هزيمة ساوثامبتون بالنتيجة ذاتها بملعبه أمام ليستر سيتي في 2019.

وقال سولشار "كنا ننتظر من اللاعبين إظهار سحرهم وكانت هذه ليلتهم للتألق والاستمتاع. لم نحظ بالكثير من المرات التي كان بوسعنا فيها الاستمتاع بالشوط الثاني".

وأضاف "تستمد ثقة كبيرة من عروض كهذه، تسجيل الأهداف جيد دائما للفريق".

وتعين على ساوثامبتون، المبتلى بالفعل بالإصابات، اللعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة الثانية عندما طُرد لاعب الوسط ألكسندر يانكفيتس ثم أصبح يلعب بتسعة لاعبين بعد طرد المدافع يان بدناريك قبل أربع دقائق على النهاية.

وبدأت الليلة السيئة بعد 79 ثانية عندما ارتكب السويسري يانكفيتس مخالفة عنيفة ضد سكوت ماكتوميناي تركت آثارا على فخذ لاعب وسط يونايتد، ولم يتردد الحكم مايك دين في إشهار البطاقة الحمراء.

وقال سولشار الذي أبدى سعادته برؤية فريقه يلعب بهذه الحرية "عندما تبدأ المباراة بهذه الطريقة يتعلق الأمر دائما بتسجيل الهدف الأول إذ شاهدنا العديد من الأمثلة لفريق بعشرة لاعبين يغلق مناطقه تماما ويخرج متعادلا".

* مراجعات حكم الفيديو المساعد

وضع آرون وان-بيساكا يونايتد في المقدمة في الدقيقة 18 بعد أن حول تمريرة لوك شو العرضية عند القائم البعيد في الشباك.

وأضاف ماركوس راشفورد الهدف الثاني في الدقيقة 25 بتسديدة واثقة من لمسة واحدة بعد لعبة جيدة بين شو وميسون جرينوود على الجناح الأيسر.

وأصبحت النتيجة 3-صفر بعد هدف عكسي من يان بدناريك، عقب تمريرة عرضية منخفضة من راشفورد، قبل أن يسجل إدينسون كافاني الهدف الرابع بضربة رأس في الدقيقة 39.

واحتسب دين بعد ذلك ركلة جزاء لصالح يونايتد عندما ارتكب كين رامسي مخالفة ضد كافاني لكن حكم الفيديو المساعد أبدل القرار إلى مخالفة عند حافة منطقة الجزاء.

لكن قرار حكم الفيديو المساعد جاء في صالح يونايتد في الشوط الثاني عندما بدا أن تشي آدمز قلص الفارق لصالح الضيوف لكن الهدف أُلغي بداعي التسلل بفارق ضئيل للغاية.

وسجل البديل أنطوني مارسيال الهدف الخامس من زاوية صعبة بعد 69 دقيقة وجعل ماكتوميناي النتيجة 6-صفر بتسديدة جيدة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 71.

واكتملت ليلة البولندي الدولي بدناريك الكارثية عقب طرده في قرار قاس من الحكم، إذ تسبب في ركلة جزاء بعد مخالفة ضد مارسيال ثم حصل على البطاقة الحمراء بعد مراجعة أخرى من حكم الفيديو المساعد.

ونفذ برونو فرنانديز ركلة الجزاء بنجاح قبل أن يضيف مارسيال هدفه الثاني في المباراة في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي وسجل دان جيمس الهدف التاسع في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وتعرض رالف هازنهوتل مدرب ساوثامبتون لثاني هزيمة بنتيجة 9-صفر خلال مسيرته مع النادي لكن قال إن فريقه سيتعافى منها مثلما فعل عقب الخسارة القاسية أمام ليستر.

وقال المدرب النمساوي "ماذا أستطيع أن أقول؟ إنها نتيجة مروعة لكننا نهضنا بعد الخسارة الأولى 9-صفر وعلينا أن نفعلها مجددا. قلت وقتها إننا لا نحتاج لهذه النتيجة مجددا لكن عندما نتعرض لها علينا تقبلها".

 

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم