غامبيا تخطف فوزا قاتلا من تونس في كأس أفريقيا لكرة القدم

مباراة تونس وغامبيا
مباراة تونس وغامبيا AFP - ISSOUF SANOGO

فازت منتخب غامبيا لكرة القدم على المنتخب التونسي بهدف مقابل صفر في الوقت بدل الضائع  وسجل أبيلي جالو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، علما أن تونس أهدرت ركلة جزاء أواخر الشوط الأول سددها مهاجم الزمالك المصري سيف الدين الجزيري وتصدى لها الحارس بوباكار غايه.

إعلان

وهي ثالث ركلة جزاء يهدرها المنتخب التونسي في البطولة بعد الاولى لوهبي الخزري ضد مالي في الجولة الاولى، والثانية للقائد يوسف المساكني ضد موريتانيا في الجولة الثانية.

وخاضت تونس المباراة في غياب 10 لاعبين بسبب الاصابة بفيروس كورونا أبرزهم علي معلول وغيلان الشعلالي ومحمد علي بن رمضان ووهبي الخزري.

وهي الخسارة الثانية لتونس بعد الاولى أمام مالي بالنتيجة ذاتها، فتأهلت كأحد أفضل أربعة منتخبات في المركز الثالث بين المجموعات الست في البطولة، فيما حققت غامبيا فوزها الثاني بعد الاوّل على موريتانيا وضمنت وصافة المجموعة وبلوغ ثمن النهائي للمرة الاولى في تاريخها في مشاركتها الاولى.

- "سنقاتل"

وأعرب مدرب تونس مندر الكبير عن أسفه للخسارة، وقال "بحثنا في الشوط الاوّل عن خلق الفارق بسيطرة ميدانية لم نخلق الكثير من الفرص بسبب التكتل الدفاعي للخصم ولجأنا إلى الجناحين وحصلنا على ركلة جزاء لم ننجح في ترجمتها".

وأضاف "صحيح اننا تأهلنا لكن المشوار ما زال طويلاً، يجب أن نرتاح ونستعيد لياقتنا واذا أردنا الذهاب بعيداً يجب أن نكون جاهزين".

وعن مواجهة نيجيريا في غاروا، قال "سنقاتل ولا زلنا مؤمنين بحظوظنا وكنا نعرف اننا سنواجه نيجيريا والكاميرون ومنتخبات كبيرة أخرى. لدينا الامكانات ونتمنى أن نُظهر الوجه الحقيقي للمنتخب التونسي".

وحسمت مالي صدارة المجموعة عندما ألحقت الخسارة الثالثة بموريتانيا بالفوز عليها 2-صفر على ملعب "جابوما" في دوالا.

وسجل ماساديو حيدرا (2) وابراهيما كونيه (47 من ركلة جزاء) الهدفين.

وهو الهدف الثالث لكونيه في البطولة، لينفرد بالمركز الثاني على لائحة الهدافين بفارق هدفين خلف مهاجم الكاميرون فانسان أبو بكر المتصدر.

وتلتقي مالي مع غينيا الاستوائية الاربعاء المقبل في ليمبي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم