تونس تسقط أمام بوركينا فاسو وتودع كأس الأمم الأفريقية

منتحبا تونس وبوركينافاسو
منتحبا تونس وبوركينافاسو AFP - DANIEL BELOUMOU OLOMO

ودعت تونس كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم بعد خسارتها 1-صفر أمام بوركينا فاسو في دور الثمانية يوم السبت 29 يناير 2022.

إعلان

وهز دانجو أوتارا الشباك في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للشوط الأول قبل أن يُطرد مع تبقي ثماني دقائق على النهاية بعد تدخل حكم الفيديو المساعد.

وأبلغ منذر الكبير مدرب تونس شبكة بي.إن سبورتس التلفزيونية "فقدان التركيز في اللحظات الأخيرة قبل نهاية الشوط الأول كلفنا الكثير".

وكانت بوركينا فاسو الأفضل في الشوط الأول بفضل الأداء السريع وكادت تفتتح التسجيل عن طريق سيريل بايالا عندما تجاوز دفاع تونس وسدد كرة من مدى قريب تصدى لها الحارس البشير بن سعيد في الدقيقة 24.

وسنحت أبرز فرصة لتونس عندما سدد وهبي الخزري كرة من ركلة حرة أبعدها حارس مرمى بوركينا فاسو إلى ركلة ركنية.

ومن هجمة مرتدة وصلت الكرة إلى أوتارا في الناحية اليمنى وانطلق نحو المرمى ثم راوغ اثنين من المدافعين قبل أن يسدد في شباك بن سعيد.

وقال سيف الدين الجزيري مهاجم تونس "خسارة موجعة لكن هذه أحكام الكرة. بذلنا كل ما في وسعنا وأردنا الفوز والتأهل ولم نوفق للأسف.

"رغم الخروج ما زال الطريق أمامنا ويجب أن نواصل التركيز ومعالجة النقائص استعدادا لمواجهة مالي في المباراة الفاصلة

المؤهلة لنهائيات كأس العالم".* فرص ضائعة

شكلت بوركينا فاسو خطورة على مرمى تونس في الشوط الثاني وأهدرت أكثر من فرصة لتعزيز تفوقها، وأنقذ بن سعيد حارس تونس محاولة من وضع انفراد في الدقيقة 51.

وتحسن أداء تونس بعدما أشرك الكبير المهاجم نعيم سليتي.

وأرسل سليتي تمريرة عرضية إلى الخزري لكن مهاجم مونبيلييه الفرنسي أهدرها بغرابة في الدقيقة 57.

وقال سليتي "هذا صعب بالنسبة لنا، كنا نتمنى إسعاد الشعب التونسي. واجهنا فريقا جيدا يمتلك سرعة ومهارة. نشعر بخيبة لأننا كنا نتمني تحقيق شيء في هذه الكأس الأفريقية".

وأشهر الحكم البطاقة الصفراء لأوتارا البالغ عمره 19 عاما بعد تدخل بالمرفق ضد علي معلول لكن حكم الفيديو المساعد طلب من الحكم مراجعة الواقعة ليغير قراره إلى طرد.

وقال مدرب تونس "اللاعبون لم يقصروا ولم نكن موفقين في الشوط الثاني. تأثرنا كثيرا في البطولة من الإصابات وكوفيد-19".

وأضاف عن إهدار الفرص بعد الاستراحة "لا يمكن إلقاء اللوم على اللاعبين فقد قدموا كل ما لديهم ولم يقصروا وأنا من يتحمل نتيجة المباراة".

وتلعب بوركينا فاسو في الدور قبل النهائي يوم الأربعاء ضد السنغال أو غينيا الاستوائية اللتين تلتقيان يوم الأحد.

وهذه هي المرة الثالثة في آخر خمس نسخ التي تصل فيها بوركينا فاسو إلى الدور قبل النهائي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم