رولان غاروس: تأهل سهل للروسي مدفيديف والمصرية شريف تتخطى الدور الأول

المصرية ميار شريف
المصرية ميار شريف © أ ف ب

بلغ الروسي دانييل مدفيديف المصنف ثانياً عالمياً الدور الثاني من بطولة رولان غاروس، ثانية البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، بفوزه من دون عناء على الارجنتيني فاكوندو باغنيس 6-2 و6-2 و6-2 الثلاثاء في اليوم الثالث من البطولة الفرنسية الذي شهد إنجازاً للمصرية ميار شريف بتخطيها الدور الأول، فيما عانى اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس الرابع ووصيف البطل الأمرين لحجز بطاقته.

إعلان

وكان مدفيديف الذي خرج من الدور الاول أربع مرات في ست مشاركات في البطولة الفرنسية، عاد الى الملاعب الاسبوع الماضي بعد خضوعه لعملية جراحية لازالة فتق ابعدته نحو شهرين عن الملاعب كما ان الارضية الترابية ليست المفضلة لديه.

وقال مدفيديف الذي لم يحرز اي لقب له على ملاعب ترابية، مازحا "اعشق رولان غاروس لا سيما منذ العام الماضي (عندما بلغ ربع النهائي)".

 وتطرق الروسي الى قرار رابطة المحترفين "أيه تي بي" بتجريد بطولة ويمبلدون الإنكليزية من نقاط التصنيف اعتراضاً على قرارها "الأحادي" بحظر مشاركة الروس والبيلاروس على خلفية غزو روسيا لأوكرانيا، معتبراً أن استعادته لصدارة التصنيف بعد البطولة الإنكليزية سيكون "غريباً" لاسيما أنه ممنوع من المشاركة فيها.

"سأصبح الرقم واحد، هذا عظيم بالنسبة لي"

ويعني قرار "أيه تي بي" الذي ترافق مع قرار مماثل من رابطة المحترفات "دبليو تي أيه"، بأن الصربي نوفاك ديوكوفيتش الذي توج بطلاً لويمبلدون العام الماضي سيخسر ألفي نقطة في التصنيف بعد انتهاء البطولة المقررة بين 27 حزيران/يونيو و10 تموز/يوليو، ما سيعيد مدفيديف الى الصدارة التي تربع عليها لفترة وجيزة.

وتابع مدفيديف "لن يكون هناك توزيع للنقاط، وسأصبح الرقم واحد، حسناً، هذا عظيم بالنسبة لي. إذا كان هناك توزيع للنقاط لم أكن لأصبح الرقم واحد، وحينها سأكون مستاءً".

ورأى أن "هذا هو واقع الأمور. لا يمكنني تغيير بعض القرارات، إن كانت تلك المتعلقة برابطة المحترفين أو بطولة ويمبلدون".

وخلافاً لمدفيديف الذي يلتقي في الدور الثاني الصربي لاسلو دييري، عانى تسيتسيباس الأمرين لحسم تأهله على حساب الإيطالي الـ66 عالمياً لورنتسو موزيتي 5-7 و4-6 و6-2 و6-3 و6-2 في لقاء انتهاء في ساعات الصباح الأولى ليوم الأربعاء.

وفي أول ظهور له على ملعب فيليب-شاترييه، مرَّ اليوناني بسيناريو معاكس لما اختبره في نهائي العام الماضي حين تقدم على ديوكوفيتش بمجموعتين قبل أن يسمح للأخير بالعودة وحرمانه من لقبه الكبير الأول.

وخطفت الأنفاس طيلة ثلاث ساعات و36 دقيقة نجح خلالها اليوناني في العودة من بعيد أمام الإيطالي البالغ 20 عاماً الذي اختبر بدوره نفس سيناريو العام الماضي حين تقدم على ديوكوفيتش بمجموعتين في ثمن النهائي قبل أن يعود الأخير من بعيد ويحسم المواجهة بعدما اضطر موزيتي الى الانسحاب في المجموعة الخامسة الحاسمة بسبب الإصابة.

وعلى غرار تسيتسيباس، عانى الروسي أندري روبليف السابع لحجز بطاقته بالفوز على الكوري الجنوبي كوون سونوو 6-7 (5-7) و6-3 و6-2 و6-4.

 تسونغا يودع كرة المضرب 

وأبى الفرنسي ويلفريد تسونغا أن يقول وداعاً لملاعب كرة المضرب من دون قتال، وذلك باجباره النروجي كاسبر رود الثامن على خوض مباراة ماراتونية حسمها النروجي في نهاية المطاف 6-7 (6-8) و7-6 (7-4) و6-2 و7-6 (7-صفر) في ثلاث ساعات و49 دقيقة.

ودخل الفرنسي البالغ 37 عاماً البطولة الفرنسية وهو حاسم قراره بشأن الاعتزال بعد مشاركته الثالثة عشرة فيها.

وأظهر اليوم الثالث من البطولة الفرنسية أن هناك نجماً صاعداً آخر في عالم الكرة الصفراء الى جانب الإسباني كارلوس ألكاراس، بشخص الدنماركي هولغر رونه.

وحقق ابن التاسعة عشرة الذي يكبر ألكاراس بشهر فقط، نتيجة ملفتة الثلاثاء باقصائه الكندي دينيس شابوفالوف الرابع عشر بالفوز عليه 6-3 و6-1 و7-6 (7-4).

وتأهل أيضاً البولندي هوبرت هوركاش الثاني عشر بفوزه على الإيطالي جوليو تسبييري 7-5 و6-2 و7-5، ومواطن الأخير يانيك سينر الحادي عشر بفوزه على الأميركي بيورن فراتانجيلو 6-3 و6-2 و6-3، فيما ودع الإسباني بابلو باوتيستا أغوت السادس عشر بخسارته أمام الفرنسي جيل سيمون 4-6 و4-6 و6-4 و6-1 و4-6.

شريف تحقق الانجاز 

ولدى السيدات، حققت المصرية شريف الانجاز ببلوغها الدور الثاني للمرة الأولى في ثاني مشاركها لها فقط في القرعة الرئيسية، وذلك بفوز ابنة الـ26 عاماً المصنفة 49 عالمياً على الأوكرانية مارتا كوستيوك 6-3 و7-5.

وعادلت شريف الانجاز الذي حققته العام الماضي حين وصلت للمرة الأولى والأخيرة الى الدور الثاني لإحدى البطولات الكبرى قبل أن تنتهي المغامرة في أستراليا المفتوحة على يد السلوفينية كايا يوفان.

وستتواجه شريف في الدور المقبل مع سلوفينية أخرى هي تامارا زيدانشيك الرابعة والعشرون والفائزة على الأميركية كلير ليو 6-2 و6-2.

ولم تجد اللاتفية يلينا أوستابنكو المصنفة 13 وبطلة 2017 أي صعوبة تذكر في بلوغ الدور الثاني بفوزها على الإيطالية لوسي برونزيتي 6-1 و6-4، لتنهي سلسلة من خمس هزائم متتالية بعدما بدأت الموسم بـ14 فوزاً في 18 مباراة.

وبدت أوستابنكو غير واثقة من مشاركتها في ويمبلدون بعد قرار "دبليو تي أيه" بعدم توزيع النقاط، قائلة "إذا لم تكن هناك نقاط، فلست واثقة حقاً مما سأفعله. أعتقد أنهم قد يعودون عن قرارهم (دبليو تي أيه أو بطولة ويمبلدون)".

كما تأهلت بطلة سابقة الى الدور الثاني بشخص الرومانية سيمونا هاليب المصنفة 19 بعد فوزها على الألمانية ناستازيا شونك 6-4 و1-6 و6-1، فيما لم تجد الإسبانية باولا بادوسا المصنفة ثالثة صعوبة في تخطي الفرنسية فيونا فيرو 6-2 و6-صفر.

وللمرة الرابعة توالياً، بلغت الأميركية دانييل كولنز التاسعة التي فاجأت العالم في بداية الموسم بوصولها الى نهائي أستراليا المفتوحة، الدور الثاني في رولان غاروس (أفضل نتيجة لها الدور ربع النهائي) بفوزها على البلغارية فيكتوريا توموفا 6-صفر و6-4.

كما فازت البيلاروسية أرينا سابالينكا السابعة على الفرنسية كلويه باكيه 2-6 و6-3 و6-4، والتشيكية كارولينا بليشكوفا الثامنة ووصيفة فلاشينغ ميدوز 2016 وويمبلدون 2021 على الأخرى الفرنسية تيسا أندريانجافيتريمو 2-6 و6-3 و6-1، والكازخستانية إيلينا ريباكينا السادسة عشرة على الهولندية أرانشا روس 6-1 و5-7 و6-2، والأميركية ماديسون كيز الثانية والعشرين على الروسية آنا كالينسكايا 6-3 و3-6 و6-4.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم