جدري القردة: كندا تؤكد أول حالتي إصابة بعد سلسلة إصابات في أوروبا

مختبر طبي في جامعة جورجيا الأمريكية
مختبر طبي في جامعة جورجيا الأمريكية © أسوشيتد برس

أعلنت كندا مساء الخميس 05/19 تسجيل أوّل حالتَي إصابة بمرض جدري القردة لدى البشر، في أعقاب سلسلة من حالات الإصابة بهذا الفيروس في أوروبا أيضا.

إعلان

وقالت وكالة الصحة العامة الكندية في بيان "أُبلِغت مقاطعة كيبيك بالنتيجة الإيجابية لفحص جدري القردة لعيّنتَين تلقّاهما المختبر الوطني للأحياء الدقيقة. هاتان أوّل حالتَين مؤكّدتَين في كندا". وأشارت السلطات الكندية إلى أنّ حالات أخرى مشتبها بها قيد الدرس في مدينة مونتريال الناطقة بالفرنسية. وتحدّثت الإدارة الإقليمية للصحة العامة في مونتريال عن وجود 17 حالة مشتبه بها.

وبعد المملكة المتحدة، أعلنت إسبانيا والبرتغال الأربعاء أنهما سجّلتا إصابات مؤكدة أو يشتبه في أنها بمرض جدري القردة، وهو مرض نادر في أوروبا. وقالت منظمة الصحة العالمية الثلاثاء إنها تريد الإضاءة، بالتعاون مع بريطانيا، على الإصابات بجدري القردة التي تكتشف في هذا البلد منذ بداية أيار/مايو، خصوصا في مجتمع المثليين.

وأعلنت السلطات الصحية المحلية في منطقة مدريد مساء الأربعاء اكتشاف 23 إصابة يشتبه في أنها جدري القردة، وهو مرض متوطّن في غرب إفريقيا. وجدري القردة مرض نادر وعادة ما تكون أعراضه الحمى وآلام العضلات وتضخم الغدد اللمفاوية وطفح جلدي على اليدين والوجه. أما في البرتغال، فهناك "أكثر من 20 إصابة يشتبه في أنها جدري القردة (...) في منطقة لشبونة (غرب) تم تأكيد خمس منها" وفق ما أعلنت السلطات الصحية في البلاد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم