صينية بعمر 24 عاماً تصبح أصغر رائدة فضاء في العالم وساهمت في الهبوط على القمر

في مكتب لوكالة الفضاء الصينية بمقاطعة هاينان
في مكتب لوكالة الفضاء الصينية بمقاطعة هاينان © رويترز

أصبحت فتاة صينية تدعى زهو شينغيو وتبلغ من العمر 24 عاماً أصغر قيادية فضائية في العالم بعد أن كانت مسؤولة بشكل خاص عن وصلات صاروخ "لونغ مارس 5" الذي يعتبر جزءاً من برنامج استكشاف القمر الصيني.

إعلان

وقالت شبكة بي بي سي في 9 كانون الأول 2020 أن صورة رائدة الفضاء الشابة انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي منذ أن قدمتها وسائل الإعلام الصينية على أنها أصغر امرأة تشارك في الإطلاق الناجح لمهمة الهبوط على القمر والتي انطلقت في 23 تشرين الثاني 2020. وكدليل على الاحترام، أُطلق عليها لقب "الأخت الكبرى" ودعت الصحافة الصينية الشباب لاستلهام نموذجها والإعجاب بها.

لكن لا يبدو أن اهتمام وسائل الإعلام بالشابة التي ولدت في مقاطعة غويتشو كان له تأثير عليها. فقد رفضت بالفعل العديد من طلبات المقابلات التي تلقتها لأنها لا تريد أن تقف هذه الشهرة المفاجئة في طريق عملها.

تعتبر مهمة Chang’e-5 ثالث هبوط ناجح للصين على سطح القمر خلال سبع سنوات. وإذا نجحت المهمة في العودة إلى الأرض، فستصبح الصين الدولة الثالثة التي تجلب عينات من القمر إلى الأرض بعد الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي. وبالتالي، يمكن اعتبار دور زهو كمسؤولة عن نظام وصلات الصاروخ حاسماً.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم