الإمارات ستستخدم طائرات مسيرة لقصف الغيوم بالكهرباء وإحداث هطول للأمطار

الصحراء قرب مدينة دبي الإماراتية
الصحراء قرب مدينة دبي الإماراتية © أ ف ب

ستستخدم الإمارات العربية المتحدة طائرات مسيرة بدون طيار في محاولة للسيطرة على الطقس والمناخ بطريقة لم يسبق لها مثيل تتضمن قصف الغيوم بشحنات كهربائية وتسبب في هطول أمطار غزيرة.

إعلان

ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية في 18 آذار 2021 أن هذه الطائرات بدون طيار، التي طورها علماء في جامعة ريدنغ البريطانية، قادرة على الطيران في السحب وتغيير الشحنة الكهربائية لقطرات الماء فيها وتكوين المطر.

والهدف من هذا المشروع هو إيجاد مصادر للمياه خاصة حول المدن الكبرى مثل دبي والدخول في حقبة جديدة من السيطرة البشرية على الطقس.

وقالت علياء المزروعي، مديرة برنامج البحث العلمي الخاص بتحسين هطول الأمطار: "ستطير هذه الطائرات بدون طيار، المجهزة بأدوات تطلق الشحنة الكهربائية وأجهزة استشعار خاصة، على ارتفاعات منخفضة وتقوم بإيصال شحنة كهربائية إلى جزيئات الهواء الأمر الذي من شأنه أن يعزز الهطول".

وتستخدم الإمارات بالفعل تقنية تسمح لها بتكثيف المياه وإنشاء السحب. وبالتالي، فإن هذه الطائرات بدون طيار ستمنح الدولة الخليجية الغنية سيطرة أكبر على دورة المياه والظروف الجوية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم