شابة بعمر 15 عاماً تطلق مشروع بناء أول مدرسة مطبوعة ثلاثية الأبعاد في مدغشقر

عمال في موقع بناء منازل بواسطة طابعة ثلاثية الأبعاد في غرب ألمانيا
عمال في موقع بناء منازل بواسطة طابعة ثلاثية الأبعاد في غرب ألمانيا © أ ف ب

بعد أن تبناها رجل أعمال ثري حين كانت طفلة رضيعة، تقوم شابة بعمر 15 عاماً اليوم باستخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد لمساعدة الأطفال الآخرين المتعثرين في الحصول على التعليم في مدغشقر وذلك ببناء أول مدرسة ثلاثية الأبعاد تساهم في تقليل التكاليف.

إعلان

بحسب مجلة Smithsonian العلمية الأمريكية في 15 آذار 2021، تقوم الشابة ماغي غروت عن طريق جمعية Thinking Huts التي أسستها بجمع الأموال لبدء بناء سلسلة من المدارس على شكل بيوت النحل تستخدم الطاقة الشمسية لتكون أول مدارس مطبوعة ثلاثية الأبعاد في العالم.

وقالت الجمعية إنه بالإضافة إلى تخفيض تكاليف بناء المدارس إلى النصف، فإن المباني المطبوعة ثلاثية الأبعاد ستصبح أرخص فأرخص بالتوازي مع انتشار هذا النوع من المشاريع. وفي حين أن تكلفة المدرسة الأولى يجب أن تصل إلى 20 ألف يورو، ستصبح هذه التكاليف أرخص لكل مبنى جديد تتم طباعته.

بالإضافة إلى ميزة التكلفة، يهدف المشروع إلى أن يكون متوافقاً مع احترام البيئة. تضيف الجمعية "سنستخدم مواد من مصادر محلية، مع البقاء على دراية بتأثيرنا على البيئة". ويجب أن يبدأ تشييد المدرسة صيف عام 2021 باستخدام طابعة ثلاثية الأبعاد بقياس 1.80 متراً مقدمة من شركة فنلندية للطباعة شاركت بشكل ملحوظ في تطوير شعاب مرجانية اصطناعية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم